متى يعتبر وزن الطفل غير طبيعي؟

يعتبر الوزن غير الطبيعي للرضع والأطفال مصدر قلق للآباء والأمهات والمختصين في مجال الرعاية الصحية الطفولية لارتباطه بصحة الطفل ونموه السليم، وسواء كان وزن الطفل غير الطبيعي يرتبط بالزيادة أو النقصان، فإنه يستدعي المتابعة المستمرة. اعرفي من هذا المقال متى يعتبر وزن الطفل غير طبيعي حيث سنناقش الآثار الصحية المحتملة لهذه الحالات على نمو الطفل وتطوره الجسدي والنفسي.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:Dec 20th 2023 | تاريخ التعديل :Feb 10th 2024
متى يعتبر وزن الطفل غير طبيعي؟

ما هي العوامل التي يعتمد عليها وزن الطفل؟

يمكن أن يعتمد وزن الولادة وزيادة الوزن عند الأطفال على عدة عوامل منها:

العوامل الوراثية

تشير الدراسات أن طول الوالدين ووزنهما يمكن أن يؤثر بشكل مباشر على وزن الطفل عند الولادة ونمط اكتساب الوزن أثناء الرضاعة وخلال حياته.

نوع الجنين

يميل الأطفال الذكور إلى أن يكونوا أثقل وأكثر وزناً عند الولادة من الإناث كما يزداد وزنهم بشكل أسرع، ويعتقد أنه قد يكون هرمون الذكورة مسؤولاً عن حدوث ذلك.

ترتيب الميلاد للطفل

تشير الدلائل إلى أن الطفل الثاني يكون أثقل وزناً من الطفل الأول، وقد يكون وزن الطفل غير طبيعي، على الرغم من وجود استثناءات، إلا أن هناك عدة عوامل أخرى، بما في ذلك التغيرات التي تصاحب  الحمل خصوصاً مع زيادة عمر الأم في الحمل، مما قد تسبب هذا التفاوت في الوزن بين الطفلين الأول والثاني.

وزن الأم خلال الحمل، أو قبل الحمل

يمكن أن تكون المرأة الحامل التي تعاني من زيادة الوزن أو السمنة أكثر عرضة لخطر ولادة طفل أكثر وزناً، أو قد يعاني الطفل أيضاً من زيادة الوزن لاحقاً.

الحالة الصحية للأم

يمكن أن تؤدي بعض الظروف الصحية أثناء الحمل إلى زيادة وزن الجنين عند الولادة. على سبيل المثال، قد يؤدي سكري الحمل إلى زيادة الوزن عند الولادة ومضاعفات أخرى عند الأطفال حديثي الولادة.

النظام الغذائي للأم

يمكن أن يؤثر النظام الغذائي للمرأة أثناء الحمل على وزن الرضيع عند الولادة وكما قد يؤثر على نمط زيادة الوزن، وذلك وفقاً لدراسة أجرتها كلية هارفارد للصحة العامة، فإن النساء اللائي يكثرن من تناول الأطعمة الدهنية بشكل مفرط، مثل الأطعمة المقلية والمخبوزات، أثناء الحمل عادة ما يلدن أطفالاً أكبر حجماً.

التغذية المفرطة للطفل بالحليب الصناعي

يمكن أن يؤدي الإفراط في تقديم الحليب الصناعي إلى زيادة الوزن لدى الأطفال نسبة إلى الأطفال الذين يرضعون حليب الأم فقط.

الأطعمة الصلبة غير الملائمة

تقديم الأطعمة الصلبة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والأطعمة المصنعة والمشروبات، مثل عصائر الفاكهة للطفل يؤدي إلى زيادة الوزن.

عوامل متعددة أخرى

كما يمكن أن تؤثر بعض العوامل الأخرى على وزن الطفل عند الولادة، حيث قد تكون زيادة وزن الجنين والمولود ناتجاً عن التشوهات الكروموسومات الجنينية والولادات المتعددة، كما يمكن أن يؤدي تداخل عوامل متعددة إلى نمو الطفل في اتجاه معين، مما يتسبب في أن يصبح بعض الأطفال أثقل أو أخف من غيرهم.

متى يعتبر وزن الطفل غير طبيعي

أفضل ما يمكنك تقديمه لطفلك إذا كنت تشعرين بالقلق إزاء وزنه، هو استشارة طبيب الأطفال حيث يعتبر كل من النمو والتطور والوزن من الموضوعات التي يتوقع مناقشتها خلال فحوصات صحة الطفل.

سيساعدك الطبيب في متابعة وزن طفلك منذ مرحلة الرضاعة الطبيعية وحتى المراهقة من خلال رسوم بيانية تظهر الوزن بالنسبة إلى الطول، ليقوم الطبيب بعد ذلك بحساب مؤشر كتلة جسم (BMI) طفلك، كما يمكنك استخدام هذه الرسوم البيانية لتتبع اتجاه نمو طفلك ومقارنة نمو طفلك مع الرضع الآخرين من نفس الجنس والعمر.

كيفية حساب الوزن المثالي للأطفال

تجدر الإشارة إلى أن للإجابة على سؤال متى يعتبر وزن الطفل غير طبيعي من المهم معرفة أنه لا يقتصر نمو الطفل فقط على نموه الجسدي من حيث الطول والوزن، بل يشمل أيضاً نموه الداخلي، مثل: نمو الدماغ لديه الذي يُمكن أن ينمو بشكل أكبر خلال السنوات الخمس الأولى من حياته، فقد يصل إلى 90% من حجمه النهائي. 

أما لحساب وزن الطفل المثالي وفقًا لعمره يُمكنك اتباع المعادلات الآتية:

  • الرضع أقل من 12 شهراً: الوزن (كيلوغرام) = (العمر بالأشهر + 9) / 2.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1 - 5 سنوات: الوزن (كيلوغرام) = 2 × (العمر بالسنوات + 5).
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 - 14 سنة: الوزن (كيلوغرام) = 4 × العمر بالسنوات.

فيما يأتي بعض العلامات التي قد تُساعد على معرفة إذا كان وزن الطفل غير طبيعي، سواء كان يعاني من السمنة أو النحافة: 

الطفل السمين

يتم احتساب مؤشر كتلة الجسم لدى الطفل من قبل الطبيب؛ ومن ثُم يحدد قياس كتلة الجسم المُناسب للطفل وفقاً لمخطط نمو مؤشر كتلة الجسم للعمر، وباستخدام مخطط النمو للطفل تُحدد النسبة المئوية لمؤشر الكتلة، ومنها يحدد الطبيب ما إذا كان الطفل يعاني من السمنة.

فيما يأتي الأرقام التي تشير إلى السمنة:

زيادة في الوزن: مؤشر كتلة الجسم بين 85% - 94%.

السمنة: مؤشر كتلة الجسم بين 94% أو أعلى.

السمنة المفرطة: مؤشر كتلة الجسم 99% أو أعلى.

قد تشمل العلامات الآتية أيضًا على أن الطفل يعاني من زيادة في الوزن:

  • ارتداء ملابس أكبر بكثير من عمره، أي أكثر من مقاسين فوق سنه.
  • حجمه أكبر بكثير من الأطفال الآخرين في فصله في المدرسة.
  • يشاهد أكثر من 3 ساعات من التلفاز كل يوم.
  • الأكل بنفس القدر أو أكثر من البالغين في الأسرة.
  • رفض تناول نظام غذائي متوازن مع مجموعة متنوعة من الفاكهة والخضروات.
  • تناول الوجبات الجاهزة أكثر من مرتين في الأسبوع.
  • الإصابة بنفخة شديدة عند القيام بنشاط بدني.
  • البحث باستمرار عن الطعام والشعور المستمر بالجوع.

الطفل النحيف

لمعرفة ما إذا كان الطفل يعاني من نقصان في الوزن يُقَارَن مع الأطفال الآخرين في سنة، إذا كان الطفل في أدنى 5% من حيث الوزن مقارنة بطوله يُعد طفلًا نحيفاً.

نصائح لوزن صحي لطفلك

إليك بعض النصائح التي قد تساعد في محاربة السمنة والحفاظ على وزن طفلك ليكون طبيعياً وصحياً:

  • كوني قدوة جيدة لهم، حفاظك على صحتك واتباعك عادات غذائية صحية يساعدك على تجنب المشكلات المترتبة على ذلك خلال الحمل وبعده، كما أن ذلك من أفضل وأكثر الطرق فعالية لغرس العادات الجيدة في طفلك.
  • للأطفال الرضع ينصح المختصون بالرضاعة الطبيعية لمدة أطول، لما لها دور من تقليل الرضاعة الطبيعية من خطر زيادة وزن الرضيع بشكل مفرط.
  • استخدام صحون صغيرة ومعتدلة لإطعام طفلك؛ لأن الصحون الكبيرة غالباً ما تؤدي إلى الإفراط في التغذية.
  • تجنب تقديم الأطعمة المصنعة، مثل الحبوب والمشروبات السكرية، مثل العصائر المعلبة للأطفال. بدلاً من ذلك، قدمي أطعمة متنوعة مصنوعة من الفواكه الطازجة والخضروات والحبوب والبقول والأسماك، واللحوم الخالية من الدهون.
  • تناول سناكات صحية بين الوجبات بكميات محدودة، اختاري وجبات خفيفة طازجة بدلاً من الأطعمة المعبأة مثل البسكويت.
  • تجنب تهدئة الرضع والأطفال الصغار بالطعام، فبكاء الطفل لا يعني دائماً أنه جائع.
  • التركيز على تناول ما لا يقل عن خمس حصص من الخضار والفواكه يومياً، للحصول على الفيتامينات والمعادن والألياف.
  • التركيز على مصادر البروتينات الجيدة، مثل: اللحوم وبدائلها، والمصادر النباتية كالبقوليات، مع محاولة تقليل تناول اللحوم المصنعة.
  • التأكد من حصولهم على كميات مناسبة من المياه يومياً.
  • التأكد من تناولهم أطعمة معدة بطريقة صحية كالشوي بعيدًا عن القلي. 
  • تجنب استخدام الطعام كمكافأة خصوصاً السكريات؛ لأنه قد يؤدي إلى عادات غذائية غير صحية، ويؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة.
  • تجنب استخدام الأجهزة كوسيلة لجعل الطفل يتناول الطعام.
  • تشجيع الأطفال على ممارسة النشاط البدني يومياً.
  • الحرص على حصول طفلك على ساعات كافية من النوم، فبالإضافة إلى أهمية النوم لنمو الطفل وتطور دماغه هو أيضاً مهم في الحفاظ على الوزن الصحي للطفل.

وأخيراً عزيزتي، فإن متابعة وزن الطفل تعتبر من المؤشرات المهمة التي تستند عليها متابعة النمو الطبيعي والصحي لطفلك، والتي تتطلب استشارة الطبيب بشكل مستمر.

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق الأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى يغطي مواضيع عديدة تتعلق بحصة المرأة، والحمل، والخصوبةـ وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة