أفضل طرق شد البطن بعد الولادة

تعاني الكثير من السيدات من صعوبة استعادة رشاقتهن بعد الولادة، وغالباً ما تتركز الدهون والترهلات في منطقة البطن، لذلك يشكل شد البطن بعد الولادة هاجساً يؤرق الكثير من السيدات. في مقالنا اليوم من أمومة سنتناول العديد من طرق شد البطن الناجحة.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:Oct 5th 2023 | تاريخ التعديل :Feb 10th 2024
شد البطن بعد الولادة

أسباب ترهلات البطن بعد الولادة

هناك العديد من الأسباب لترهلات البطن بعد الولادة ومن أبرزها:

  • وجود انتفاخ في المعدة في أثناء فترة الحمل.
  • ضعف العضلات الأمامية في جدار البطن.
  • كبر حجم الرحم، ما يتسبب في الضغط على البطن وإصابته بالترهلات.
  • توسيع عضلات البطن أثناء إجراء الولادة القيصرية؛ مما يؤدي إلى توسع في عضلات البطن أثناء إجراء عملية الولادة القيصرية.

نصائح تساعد على شد البطن بعد الولادة

باختلاف شكل بطن الحامل، تختلف النتائج بعد الولادة، لكن يًنصح بالقيام بمجموعة من التمارين، بالإضافة إلى اتباع نمط حياة صحي لشد البطن واستعادة اللياقة البدنية. إليكِ بعض الطرق التي يمكن أن تساعد في تحسين مظهر وقوة منطقة البطن بعد الولادة:

تمارين الكيجل

حيث تعمل على تعزيز عضلات الحوض الصغيرة والحوض الجزئي يمكن أن يساعد على شد البطن، كما يمكنك استشارة طبيب النساء والتوليد أو مختص في العلاج الطبيعي لمعرفة كيفية أداء تمارين الكيجل بشكل صحيح.

تمارين البطن

بمجرد موافقة الطبيب على ممارسة التمارين البدنية بعد الولادة، يمكنك البدء بتمارين تقوية عضلات البطن مثل رفع الرأس والكتفين وتمارين تحريك الساقين.

ممارسة تمرين المشي

يُمكن للمشي ببطء ولمسافة ميلٍ واحد أن يحرق 100 سعرة حراريّة. 

ممارسة التمارين المناسبة للانفصال العضلي

والتي تساهم بدورها في علاج ترهل البطن الناتج عن الانفصال العضلي، ومن هذه التمارين:

  • الاستلقاء على الظهر.
  • ثني الركبتين.
  • الاستنشاق، ثمّ رفع الحوض للأعلى ببطء مع الزفير.
  • الحفاظ على الجهة العلويّة من الظهر والكتفين ملامسة للأرض، مع تحريك منطقة الحوض فقط.
  • تكرار التمرين 3 مرات.

الرياضة العامة

القيام بنشاط بدني منتظم بعد الولادة يمكن أن يساعد على حرق الدهون وتقوية العضلات. السباحة والمشي واليوغا من الأنشطة المناسبة لتنزيل الوزن بعد الولادة.

الجلوس والمشي بطريقة صحيحة في المرحلة الأولى بعد الولادة

حيث إن الأم غالباً ما تقضي معظم وقتها في المنزل، إما بالجلوس لإرضاع طفلها أو بالقيام بالأعمال المنزلية، دون مراعاة الطريقة الصحيحة للجلوس، لذلك ننصحك بالجلوس والحركة بشكل يحافظ على ظهرك وبطنك مشدودوين.

تحسين التغذية

تناول وجبات صحية ومتوازنة تساهم في تحسين اللياقة البدنية وتقليل الدهون في منطقة البطن، ومن أبرز النصائح الغذائية:

  • أكثري من تناول الخضروات -خاصةً الورقية منها- والفاكهة وأنواع الحساء المختلفة.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالدهون غير الصحية.
  • تناولي البروتينات النباتية بأنواعها، وكذلك اللحوم البيضاء، مثل السمك والدجاج، بينما ننصحك بأن تقللي من اللحوم والبيض بمعدل مرة أسبوعياً.
  • أكثري من تناول الحبوب خاصة الحبوب الكاملة مع الحليب خالي الدسم أو الزبادي وكذلك الفواكه.
  • تجنبي المعجنات والفطائر الدسمة.
  • تجنبي الدهون المهدرجة.

كثرة شرب الماء بانتظام

وهي من الطرق البسيطة والمهمة لعلاج الجلد المترهل، قبل وبعد الولادة حيث يعزز الماء من رطوبة بشرتك ويمنع ترهلها، كما يرفع الماء معدل الأيض، ويزيد حرق المزيد من الدهون.

ارتداء حزام الدعم لشد البطن

قد يفيد ارتداء مشد البطن في تقليل الضغط على العضلات وتوفير الدعم للمنطقة بعد الولادة.

الرضاعة الطبيعية

حيث تساعد الرضاعة الطبيعية الرحم على استعادة حجمه الطبيعي قبل الحمل، إضافة إلى أن الأم المُرضعة تفقد الوزن بشكلٍ أسرع من غير المرضعات.

العناية بالبشرة

ننصحك باستخدام كريمات مرطبة وزيوت مثل زيت الكركديه أو زيت الزيتون للعناية بالجلد والحفاظ على مرونته، ومن المواد الطبيعية التي ينصح باستخدامها لمزيد من العناية المرونة لبطنك، زبدة الشيا لما تتمتع به من فوائد عظيمة للبشرة.

الراحة والنوم

حاولي الحصول على قسط كافٍ من النوم والراحة ليتمكن جسمك من التعافي بشكل أفضل بعد الولادة، حيث يلعب النوم الجيد دوراً مهماً في عملية الشفاء.

الحفاظ على الصحة النفسية

قد تمرين بأوقات صعبة، وقد يصيبك الإحباط بسبب التغييرات التي تطرأ على جسمك أثناء الحمل وبعد الولادة، ولكن يجب عليكِ التحلي بالصبر من خلال ممارسة تمارين التنفس العميقة عند الشعور بالإحباط، فستخفف انزعاجك والتركيز على الطرق التي ستساعدك بالفعل على التخلص من الترهلات، إضافة إلى أن التوتر يزيد إفراز هرمون الكورتيزول الذي يتسبب في تراكم الدهون في منطقة البطن، ويضعف عملية الأيض وحرق الدهون.

الجراحة

قد تلجأ بعض السيدات إلى الحلول الجراحية اختصاراً للوقت والجهد، إلا أنه لا ينصح به إذا كنتِ تفكرين بالإنجاب لاحقاً.

بدورنا في أمومة ننصحك باستشارة طبيب النساء والتوليد قبل البدء في أي برنامج تمارين بعد الولادة، للتأكد من أنه آمن لحالتك الصحية الخاصة. كما يجب أن تكوني حذرة، وتمتنعي عن أي نشاط يسبب ألماً أو توتراً زائد في منطقة البطن أثناء مرحلة الشفاء.

 beauty-fashion-course-cta-ar.webp

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق الأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى يغطي مواضيع عديدة تتعلق بحصة المرأة، والحمل، والخصوبةـ وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة