أسرار شكل بطن الحامل

كل أم تشعر بالحماس عندما تعلم أنها حامل، وتبدأ بمراقبة بطنها وملاحظة التغيرات في الشكل والحجم، فكلما تطور نمو الجنين كلما تغيّر شكل البطن. ورغم أن الكثير من التغييرات تطرأ على جسم المرأة الحامل، إلا أنه وبكل تأكيد البطن هو أكثر ما يتغير في الجسم. حيث يمر بطن الحامل بتغييرات عديدة خلال هذه الرحلة المشوقة الغنية بالتغيرات، ويختلف شكل البطن في الحمل وحجمه من امرأة لأخرى. في الواقع، يمكن أن تخبرك نتوءات وطريقة انتفاخ بطن الحامل بالكثير عن الأم، وليس عن الجنين فقط. سنتعرف في هذا المقال في أمومة على أسرار شكل بطن الحامل.

مروة
مروة بني هذيل
تاريخ النشر:Apr 21st 2023 | تاريخ التعديل :Apr 10th 2024
شكل بطن الحامل

متى يبدأ بطن الحامل في الظهور؟

لن تلاحظي أي تغيرات على بطنك خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، بالرغم من حدوث العديد من التغيرات داخل جسمك، فعادةً ما يبدأ بطن الحامل بالظهور في الحمل الأول خلال الثلث الثاني من الحمل أي بين الأسبوع 16 - 20، وعند بعض النساء لن يظهر البطن بشكل ملحوظ حتى نهاية الثلث الثاني وبداية الثلث الأخير. 

أما في مرات الحمل اللاحقة، فقد يبدأ البطن في الظهور في وقت مبكر؛ بسبب ارتخاء العضلات والأربطة، وسوف تلاحظ معظم النساء ظهور البطن بين الأسبوع 12 - 16 من الحمل، ولكن كل امرأة فريدة بنوعها، وتختلف عن النساء الأخريات وتجارب الحمل الأخرى.

كيف يكون شكل بطن الحامل؟

شكل بطن الحامل في الثلث الأول من الحمل لا يطرأ عليه أي تغييرات، ولكن قد تلاحظ المرأة انتفاخ البطن قليلًا في بعض الأيام؛ بسبب تراكم الغازات والإمساك وعودته لطبيعته في باقي الأيام. 

أما فيما يتعلق بشكل بطن الحامل في الثلث الثاني من الحمل، فقد تلاحظين ظهور خط عمودي داكن، وعلامات التمدد على بطنك نتيجة ازدياد حجمه، وقد تحتاجين لارتداء ملابس الأمومة لتناسب حجم بطنك بين الأسبوع 16 - 20. 

أما حجم وشكل بطن الحامل في الثلث الثالث من الحمل، فيختلفان من امرأة لأخرى، إذ يكون البطن منخفضاً أو مرتفعاً اعتمادًا على طول قامة المرأة وتكوين العضلات ووضعية الطفل وغيرها من العوامل.

أسرار شكل بطن الحامل

إليكِ بعض الأسرار عن شكل بطن الحامل:

يمكن لشكل بطنك أن يكشف عن مستوى لياقتك

إن عضلات البطن القوية تحمل الطفل أكثر في الجسم، وهذا قد يتسبب في ظهور انتفاخ أصغر أو أقل بروزاً، بالتالي قد يكون بطن الحامل البارز والصلب دليلاً على مدى لياقة الأم وقوة عضلاتها. 

يمكن أن يكشف شكل بطنك عن عدد مرات حملك

لدى جسم المرأة الحامل ذاكرة جيدة، فبمجرد أن تبدأ هرموناتك التي أصبحت حاملاً مرة أخرى في الظهور من خلالك، تنتقل عضلاتك إلى وضع التوسع. لأنها قد تم تمديدها مسبقاً، فإنها ستكون أقل قدرة على حمل الطفل، وبالتالي يكون شكل البطن أكثر رخوة.

حجم بطن الحامل لا يمكن أن يكشف عن حجم الجنين

حجم البطن الكبير لا يعني بالضرورة أنك على وشك إنجاب طفل كبير، فعندما يقدّر الطبيب وزن الطفل من خلال فحص البطن، يكون ذلك من خلال الخطوط العريضة الفعلية لجسم الجنين داخل الرحم، وليس الانتفاخ نفسه.

هل يمكن أن يكشف شكل بطن الحامل عن جنس الجنين؟

شكل بطن الحامل بولد

قد يكون بطن الحامل بولد مستدير ومنتفخاً للأسفل نتيجة تمدد عضلات جدار البطن، ولكن هذا ليس أمرًا مؤكدًا.

شكل بطن الحامل ببنت

يعتقد البعض أنه إذا كان بطن الحامل مرتفعاً لأعلى ويشبه الكره، فهذا يدل أن الجنين فتاة.

شكل بطن الحامل بتوأم

من الطبيعي أن يظهر بطن الحامل بتوأم في الشهور الأولى بشكل واضح؛ بسبب ازدياد الدورة الدموية.

في الحقيقة، ليس هناك أي دراسة علمية تؤكد وجود علاقة بين شكل البطن ونوع الجنين، لكن حجم البطن وشكله يتوقف على عدة عوامل، مثلاً، إذا كانت المرأة حاملاً لأول مرة، أو إن كانت تتمتع بعضلات قوية في البطن، فإن شكل البطن يبدو مشدوداً ومرتفعاً لأعلى، أما إذا لم تكن تلك هي المرة الأولى للحمل، فربما يكون جدار بطنك قد تمدد بالفعل أكثر مع كل حمل، مما يجعل شكل البطن منخفضاً ​​قليلاً لأسفل. من جانب آخر، يؤثر نمو الجنين من حيث حجمه وموضعه داخل الرحم أيضاً على شكل البطن من الخارج.

لكن هناك أعراضاً للحمل قد تشير إلى نوع الجنين في الشهور الأولى قبل اكتشافه أثناء فحص السونار، ولكنها ليست دقيقة:

أعراض الحمل بولد

  • لا تشعر الأم بأعراض الحمل الأولى كالقيء والغثيان.
  • تكون الزيادة في الوزن معظمها في البطن.
  • تزيد رغبة الأم الحامل بولد بتناول الأطعمة ذات المذاق المالح واللاذع.
  • تشعر الأم الحامل بولد ببرودة في أقدامها.

أعراض الحمل ببنت

  • تناول عصير البرتقال بكثرة أثناء فترة الحمل.
  • الميول لتناول الأطعمة حلوة المذاق والسكريات خلال فترة الوحام.
  • ازدياد حجم مؤخرة الأم أثناء فترة الحمل بشكل ملحوظ.
  • تمتّع الأم خلال الحمل بشعر صحي ونمو جيد للأظافر.

أعراض الحمل بتوأم

  • الشعور بمزيد من التعب والإعياء.
  • زيادة الشهية.
  • التغيرات المزاجية الشديدة نتيجة التغيرات الهرمونية.
  • تزايد الشعور بالأرق نتيجة زيادة حجم البطن بشكل كبير.
  • زيادة حدة غثيان الصباح وتكرار القيء.

عزيزتي الأم، مهما كان شكل بطنك بمجرد زيارتك للطبيب بشكل دوري سوف تطمئنين على صحة وسلامة جنينك، كل ما عليكِ فعله هو الاستمتاع بمرحلة الحمل، والاسترخاء، والعناية بصحتك النفسية والجسدية، والتحضير للولادة واستقبال طفلك بعد 9 أشهر من الانتظار.

ومن المهم أن تعلمي أن بطنك لن يعود لطبيعته فوراً بعد الولادة، فالتغييرات التي حصلت خلال تسعة شهور لا يمكن أن تنتهي فوراً. فلا تشعري بالإحباط وامنحي جسمك الوقت الكافي للتعافي من هذه الرحلة. لكن يمكنك الاستعانة بمشد البطن لتستعيدي قوامك بعد الولادة بشكل أسرع.

 

باقة دورات الحمل الشاملة

مروة
مروة بني هذيلكاتبة محتوى طبي واجتماعي

كاتبة محتوى مختصة بالمحتوى الطبي، والاجتماعي، ومحتوى الأمومة، والطفولة. لدى مروة سنوات عديدة من الخبرة في كتابة المحتوى حيث عملت في عدة مواقع عربية مرموقة. وهي أم شابة وقادرة على المزج بين خبراتها كأم مع ممارسات احترافية في البحث وكتابة المحتوى لتقدم لمنصة أمومة مقالات عالية الجودة تساعد الأمهات في رحلتهن اليومية على درب الأمومة.

مقالات ذات صلة