اسباب وعلاج صداع الحامل

قد تُعاني العديد من النساء الحوامل من الصداع في خلال فترة الحمل، خاصة خلال الثلث الأول والأخير من الحمل، مما يزيد شعور الحامل بالإرهاق والتعب، وعلى الرغم من أن الصداع يعتبر من الأعراض الشائعة للاضطرابات الصحية، إلا أنه لا يشكل خطراً على صحة الأم والجنين في أغلب الحالات. في مقالنا اليوم من أمومة، سنتناول كل شيء عن صداع الحامل من حيث الأسباب والعلاج.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:Oct 8th 2023 | تاريخ التعديل :Mar 10th 2024
صداع الحامل

ما هو الصداع؟

يعرَف الصداع بأنه الألم الذي يشعر به الفرد بسبب ما يعرف بمستقبلات الألم، والتي هي عبارة عن هياكل الحساسة للألم الموجودة في نهايات الألياف العصبية؛ حيث تُسبّب هذه الهياكل الشعور بالصداع؛ بسبب العديد من العوامل مثل: التوتر، وتوتر العضلات، وتوسعة الأوعية الدموية التي تؤدّي إلى إطلاق إشارات للألياف العصبية الموجودة في الدماغ.

أنواع الصداع

هناك أنواع عديدة ومختلفة من الصداع، من بينها:

الصداع النصفي

وهو صداع شديد جداً قد يحدث لمرّة واحدة أو بشكل متكرّر، وقد يستمر لعدّة ساعات أو أيام، وهو أكثر شيوعاً عند النساء منه عند الرجال.

صداع التوتر

يحدث صداع التوتر غالباً بسبب الإجهاد والتوتّر العالي، ويبدأ بالعادة في منتصف اليوم، وقد يكون خفيفاً أو قوياً، ويزداد بمرور الوقت.

الصداع العنقودي

وهو من أنواع الصداع النادرة التي تحدث بشكل مفاجئ؛ أي أنه يحدث لمرّة أو أكثر من مرة لعدة أيام خلال فترة معيّنة، ويمكن أن يحدث في الوقت نفسه من كل يوم، كما يُمكن أن يستمر هذا النوع لفترة 4-8 أسابيع وقد تصل إلى 12 أسبوعاً.

الصداع الارتدادي

الصداع الارتدادي هو الذي يحدث نتيجة تناول أنواعٍ مُعيّنة من الأدوية أو تعاطي المخدرات، حيث عادةً ما يحدث في الصباح الباكر.

أسباب صداع الحامل

يوجد العديد من اسباب الصداع عند الحامل منها:

  • عدم حصول المرأة الحامل على قسط كافٍ من النوم والراحة خلال اليوم.
  • شعور المرأة الحامل بالإجهاد.
  • إصابة المرأة الحامل بالقلق والاكتئاب.
  • وضعية جسم الحامل والتوتر الناتج عن حمل الوزن الزائد خلال الثلث الثالث من فترة الحمل.
  • التعب والضغط وإجهاد العينين.
  • الجوع وانخفاض مستويات السكر في الدم لدى المرأة الحامل.
  • الصداع الناتج عن انسحاب الكافيين؛ بسبب التوقف عن تناول القهوة والمنبهات بشكل مفاجئ خلال الحمل.
  • الحساسية أو عدوى الجيوب الأنفية الناتجة عن احتقان وسيلان الأنف، والتي قد تتسبب بحدوث ألم وضغط في جبهة المرأة الحامل أو حول العينين وجسر الأنف، وبالتالي حدوث الصداع لديها.
  • الغثيان والقيء خلال فترة الحمل المبكر؛ إذ من الممكن أن يتسببا بحدوث الجفاف ما قد يسبب صداعاً لدى المرأة الحامل.

التقلبات الهرمونية وعلاقتها مع صداع الحامل

خلال فترة الحمل تتعرض المرأة الحامل للكثير من التقلبات التي قد تحدث اضطراباً في التوازنات الهرمونية، وتتسبب في التغيرات في نظام الأوعية الدموية لديها، إذ تزداد الهرمونات، ويزداد حجم الدم لدى المرأة الحامل خلال فترة الحمل، بحيث تصبح شبكات الأوعية الدموية والشرايين التي تحمل الدم إلى جميع أنحاء الجسم أكثر نشاطاً مع تقدم أشهر الحمل، لتتمكن من نقل الغذاء والأكسجين للأم والجنين، مما قد يتسبب في حدوث الصداع بشكل شائع خلال الثلث الأول من فترة الحمل؛ مما يشير إلى تكيّف الجسم مع الحمل.

الصداع الناتج عن التغيرات الهرمونية

إنّ هرمون الإستروجين يعتبر هو السبب الرئيسي في ذلك، والخبر الجيّد أنّه بمجرد وصول المرأة الحامل إلى الثلث الثاني من الحمل، يتحسن الصداع لأن جسم المرأة الحامل قد تكيّف مع مستويات هرمون الإستروجين المرتفعة، كما ستبدأ مستويات الهرمون في العودة إلى وضعها الطبيعي بمجرد الولادة، وبالتالي تلاحظ المرأة الحامل انخفاضاً كبيراً في الصداع بعد ذلك.

الصداع الناتج عن مقدمات الارتعاج

مقدمات الارتعاج المعروفة باسم تسمم الحمل، هو حالة خطيرة من ارتفاع ضغط الدم الذي قد يصيب المرأة الحامل خلال فترة الحمل، ويؤثر بشكل سلبي على كلى الأم والكبد والدماغ والمشيمة، ويعتبر الصداع المستمر لدى المرأة الحامل أحد أعراض مقدمات الارتعاج.

الصداع النصفي للأم الحامل

يعتبر الصداع النصفي شائعاً لدى الحامل في أثناء فترة الحمل، وهو نوع خاص من الصداع الشديد الذي قد يحدث في الغالب على جانب واحد من الرأس، بحيث قد تتراوح درجة الألم بين الألم المعتدل والألم الشديد، ومن الأعراض المصاحبة للصداع النصفي، الغثيان والقيء وقد ترافقها حساسة للصوت وللضوء أيضاً.

من الشائع أن يتفاقم الصداع النصفي لدى المرأة الحامل خاصة في الأشهر القليلة الأولى منه، إلا أنه من الممكن أن يتحسن الصداع النصفي خلال المراحل المتأخرة من الحمل، وذلك عندما يستقر مستوى هرمون الإستروجين، في حين قد لا تعاني النساء الأخريات من انخفاض عدد نوبات الصداع في أثناء فترة الحمل.

نصائح للوقاية من صداع الحمل

ينصح عادة بتجنب تناول الأدوية خلال فترة الحمل، إلا أنه توجد نصائح تساعد على الوقاية والعلاج للصداع الخفيف أو تخفيف حدته خلال فترة الحمل بدون تناول أدوية، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • شرب كميات جيدة من السوائل لتجنب الإصابة بالجفاف.
  • التحكم بالتوتر والعثور على طرق مناسبة للتخلص منه والتعامل مع الضغوط.
  • ممارسة أساليب الاسترخاء. تجربة ممارسة التنفّس العميق واليوغا والتدليك والتأمل.
  • الحرص على جعل النشاط البدني المناسب ضمن روتينك اليومي، كتجربة المشي أو غيره من التمارين الهوائية المعتدلة يومياً.
  • تجنب الشعور بالجوع والعطش الشديدين، وذلك من خلال تناول كميات قليلة من الطعام وتوزيع الوجبات خلال النهار؛ لتجنب انخفاض نسبة السكر في الدم؛ حيث يعتبر انخفاض السكر عند الحامل من أهم مسببات الصداع.
  • تناوُل الطعام بانتظام. تناول وجبات الطعام في أوقات منتظمة والحرص على اتباع نظام غذائي صحي قد يساعدان على الوقاية من صداع الرأس.
  • النوم بشكل كافٍ، وأخذ قسط كافٍ من الراحة، وتدليك الرقبة في حال الشعور بألم فيها، أو حتى الخضوع للعلاج الطبيعي إن لزم الأمر.
  • الابتعاد عن مسببات الصداع، حيث تعتبر بعض الأطعمة من محفزات الصداع، مثل الأطعمة المحتوية على مادة غلوتامات أحاديّ الصوديوم، واللحوم المعالجة، إضافة إلى بعض أنواع الأجبان.

كيف تتعامل الحامل مع أنواع الصداع المختلفة؟

في حالة صداع الشقيقة

يُنصح بالاستراحة في مكان مظلم وبارد بعيداً عن أي أصوات مزعجة، وإذا ازداد الألم في أثناء الوُجود في العمل؛ ينصح بإغلاق العينين ورفع القدمين لمدة 15 دقيقة للتخفيف من شدته، كما يُنصح بالاستحمام أو تشطيف الوجه بماء بارد الذي يساعد بعض مصابي صداع الشقيقة خاصة في النوبات المؤقتة على تقليل الشعور بالألم بشكل سريع.

حالة الصداع الناتج عن التوتر

في هذه الحالة يمكن استخدام كمادات باردة أسفل الرقبة، أو الاستحمام بالماء الدافئ للتخفيف من الصداع، إضافة إلى ما تمّ ذكره أعلاه من نصائح تتعلق بوضعية أو مكان الجلوس تساعد على التخلّص من صداع الشقيقة أو التقليل منه.

حالة صداع الجيوب الأنفية

يساعد شرب السوائل بكثرة مثل شاي الأعشاب ومرق الدجاج على التخلص من المخاط، كما يخفف استنشاق البخار واستخدام جهاز ترطيب الهواء من احتقان الأنف عن طريق زيادة ترطيب الهواء المستنشق، كما ينصح بوضع كمادة باردة لمدة نصف دقيقة؛ ومن ثم وضع كمادة دافئة على مكان الألم مع تطبيق الضغط على المنطقة والاستمرار بالتبديل بين الكمادتين أربع مرات يومياً لمدة 10 دقائق لكل منها، ويمكن مراجعة الطبيب للتأكد من عدم وجود التهاب بالجيوب الأنفية، أو لكي يصف مزيلاً آمنًا للاحتقان الأنفي إن تطلب الأمر.

حالة الصداع المرتبط بتوقف الكافيين

 يمكن التخفيف من هذا النوع من الصداع لدى الحوامل عن طريق التقليل من تناول الكافيين تدريجياً؛ وذلك بالبدء بتناول نصف الكمية المعتادة يومياً، إلى أن تصل الكمية لـ 200 غم أو أقل، وسيلاحظ زوال الصداع خلال عدة أيام من اتباع تعليمات الطبيب، ومن الجدير بالذكر أنّه لا يوجد علاج دوائي فعال لهذا النوع من الصداع.

دواعي مراجعة الحامل المصابة بالصداع للطبيب

  • يجدر على المرأة الحامل استشارة الطبيب أو مراجعته في الحالات التالية:
  • التأكد من أنّ الأدوية والأعشاب المستخدمة لعلاج الصداع آمنة، ويجوز تناولها من قبل المرأة الحامل.
  • عدم الاستجابة للطرق الطبيعية لعلاج الصداع.
  • ارتفاع درجة الحرارة، أو انسداد الأنف، أو الشعور بضغط حول العينين.
  • المعاناة من الصداع مع وجود تاريخ شخصي لارتفاع ضغط الدم.
  • المعاناة من الصداع المرافق لوجود أعراض أخرى كالغثيان، أو ألم في البطن، أو انتفاخ في الجسم، أو زغللة في العين.
  • المعاناة من الصداع بعد الأسبوع العشرين من الحمل. الشعور بألم في الرأس بعد السقوط أو التعرض لإصابة.
  • حالات الارتعاج البيولوجي أو تسمم الحمل حيث يتوجب المتابعة مع الطبيب للتعامل مع الأعراض المصاحبة.

علاج صداع الحامل بالأدوية

بإمكان معظم النساء الحوامل تناول أسيتامينوفين (تايلينول، وأدوية أخرى) بأمان لعلاج الصداع العرضي. تأكدي من موافقة الطبيب قبل تناول أي دواء، بما في ذلك العلاجات العشبية.

وعلى الرغم من أن الصداع خلال فترة الحمل يعتبر من الأمور الشائعة. إلا أنه إذا أُصبت بصداع حاد، فلا تترددي في المتابعة مع الطبيب لمعرفة الأسباب والعلاج الأنسب لحالتك.

 

pregnancy-course-cta-ar.webp

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم كورسات ومحتوى عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق بالأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى مصور ومكتوب يغطي مواضيع عديدة تتعلق بصحة المرأة، والحمل، والخصوبة، وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة