ما هي فوائد فيتامين د للمرضعة؟

على الرغم من أن نقص فيتامين د هي مشكلة شائعة على مستوى العالم، إلا أن حدوثه عند الحوامل والمرضعات يثير القلق بسبب عواقبه الضارة على الأم والجنين، إذ يلعب دورًا مهمًا في نمو وتطور الطفل. فهل يمكن للأم المرضعة تناول فيتامين د؟ وما هي فوائد فيتامين د للمرضعة؟ تابعي قراءة المقال لتتعرفي على الإجابات.

بيسان شامية
بيسان شامية
تاريخ النشر:Apr 13th 2024 | تاريخ التعديل :May 10th 2024
فوائد فيتامين د للمرضعة

هل يمكن للأم المرضعة تناول فيتامين د؟

نعم، يمكن للأم المرضعة والطفل أيضًا تناول مكملات فيتامين د، حيث توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بأن يحصل جميع الأطفال حديثي الولادة الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية بشكل حصري على جرعة يومية من فيتامين د تقدر بـ 400 وحدة دولية يوميًا ولمدة عام، كما تنصح الأم المرضع بالحصول على مكملات فيتامين د إن كانت تعاني من نقص، أما إن كانت مستويات فيتامين د في الدم طبيعية لديها، فتُنصح باتباع نظام غذائي غني بفيتامين د إلى جانب التعرض المنتظم لأشعة الشمس للحفاظ على المستويات الطبيعية.

ما هي فوائد فيتامين د للمرضعة؟

إليكِ أبرز وأهم فوائد فيتامين د للمرضعة:

  • يساعد فيتامين د في تحسين امتصاص الكالسيوم والفسفور من الطعام، واللذان يلعبان دورًا مهمًا في الحفاظ على قوة العظام والأسنان، حيث إن نقص فيتامين د يسبب الإصابة بلين العظام، كما يزيد من فرصة الإصابة بهشاشة العظام.
  • يساعد فيتامين د في تعزيز وتقوية المناعة والوقاية من الإصابة ببعض الأمراض، مثل: التصلب المتعدد، وأمراض القلب، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والسكري من النوع الأول.
  • يلعب فيتامين د دورًا مهمًا في تنظيم الحالة المزاجية عند الأم المرضعة، ويقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب.
  • قد يدعم فيتامين د فقدان الوزن في حال تناول المكملات مع اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن.

هل يكفي فيتامين د الذي تتناوله الأم المرضعة لتلبية احتياجات طفلها منه؟

يعتبر حليب الثدي المصدر الأمثل لتغذية الرضيع، وذلك لأنه يوفر معظم الفيتامينات والمعادن والبروتينات والدهون والكربوهيدرات التي يحتاجها الرضيع للنمو، ولكن للأسف يحتوي حليب الثدي على كمية ضئيلة من فيتامين د، لذلك لن يحصل الرضيع على الكمية التي يحتاجها ويجب أن يأخذ مكملات غذائية خلال العام الأول من عمره بجرعة يومية تقدر بـ 400 وحدة دولية.

ولكن تبين في بعض الدراسات أن حصول المرضعة على مكملات فيتامين د بجرعات معينة سوف يحافظ على المستويات الطبيعية من هذا الفيتامين في الدم، ويسمح بانتقال جزء منه إلى حليب الثدي؛ وبالتالي سوف يزداد محتوى فيتامين د في الحليب، وهذا يعني أن الرضيع قد لا يحتاج للحصول على مكملات فيتامين د.

ما هي الكمية الموصى بها من فيتامين د للمرضعة؟

أشارت الأبحاث والدراسات الحديثة أن الحوامل والمرضعات يحتجن لجرعات أعلى من فيتامين د مقارنة بالنساء الأخريات.

فعلى الرغم من أن الحد الأعلى الآمن للجرعة اليومية من فيتامين د تبلغ 4000 وحدة دولية يوميًا، إلا أن بعض الأبحاث أشارت أنه بإمكان المرضعة تناول مكملات فيتامين د بجرعة يومية تتراوح بين 4000 - 6400 وحدة دولية يوميًا للحصول على فوائد فيتامين د للمرضعة وزيادة محتوى فيتامين د في الحليب.

ولكن من الضروري إجراء تحليل لتقييم مستوى فيتامين د في الدم واستشارة الطبيب حول تناول مكملات فيتامين د بجرعة أعلى من الجرعة اليومية الموصى بها، والتي تبلغ 600 وحدة دولية.

ما مصادر فيتامين د الطبيعية التي يمكن للمرضعة الاعتماد عليها؟

بالتأكيد تبحث كل أم على المصادر الطبيعية للحصول على الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها عوضًا عن المكملات، وفيما يأتي أبرز مصادر فيتامين د الطبيعية:

  • الأسماك الدهنية، مثل: سمك السالمون وأبو سيف والتونة.
  • زيت كبد سمك القد.
  • الألبان والحليب المدعم بفيتامين د.
  • صفار البيض.
  • كبد البقر.
  • حبوب الإفطار المدعمة بفيتامين د.

breastfeeding-course-cta-ar.webp

بيسان شامية
بيسان شاميةكاتبة محتوى طبي

بيسان كاتبة محتوى في منصة أمومة، وهي ليست مجرد صيدلانية، بل هي أيضًا أم لطفلة صغيرة وهذا ما يمنحها منظورًا فريدًا وعميقًا في مجال الصحة والأمومة. بدأت بيسان مسيرتها المهنية في عالم الصيدلة، حيث عملت لمدة سنتين في صيدلية، وهناك بدأت تجربتها في فهم الأدوية وتأثيراتها على الجسم البشري. لكن سرعان ما اكتشفت شغفها الحقيقي في كتابة المحتوى الطبي. انتقلت بعد ذلك إلى عالم كتابة ومراجعة المحتوى الطبي والبحث العلمي، حيث اكتسبت خبرة طويلة وثرية في هذا المجال.

تتميز بيسان بقدرتها على المزج بين خبرتها كصيدلانية وتجربتها كأم لتقديم محتوى طبي عالي الجودة وموثوق به لمنصة أمومة. بفضل اندماجها الفريد بين العلم والأمومة، تستطيع بيسان تقديم المعلومات الطبية بطريقة قابلة للفهم والتطبيق العملي، مما يجعلها مصدرًا ثقة لكل أم تبحث عن النصائح والتوجيه في رحلتها الأمومية والصحية.

 

مقالات ذات صلة