أنواع الولادة المختلفة وكيف تختارين الأفضل لك

ولادة الطفل أمر طبيعي للغاية، ويحدث بشكل فيسيولوجي في أغلب الأحيان، فكانت النساء في الماضي تلد وهي تقطف الثمار في الحقل. ولكن اليوم ومع تطور العناية الصحية هناك العديد من الخيارات التي تضمن سلامة الأم والطفل. سأتحدث في هذا المقال عن انواع الولادة المتاحة، والفرق بينها وكيفية اختيار الأنسب.

dr karen.webp
كارين شهدا
تاريخ النشر:Apr 16th 2024 | تاريخ التعديل :May 10th 2024
انواع الولادة

انواع الولادة المتاحة 

الولادة الطبيعية في البيت

لعلها أقدم أنواع الولادات، فأغلب جداتنا ولدن في البيت بمساعدة القابلة المحلية، التي كانت تعرف باسم "الداية". وحتى في هذا الزمن أصبحت الكثير من النساء يفضلن هذا النوع من الولادة لعدة أسباب أهمها أنها لا تريد أن تشعر بتوتر الوُجود بالمستشفى، والقلق الذي يصيب الكثير من النساء بسبب وُجود العديد من أفراد الطاقم الطبي، وتكرار الفحص الداخلي خلال المخاض. وهنا أود أن أنوه أن المرأة التي تلد هي ليست مريضة، وإن سارت الأمور على ما يرام، فقد لا تحتاج إلى المستشفى.

شروط يجب توفرها لكي تتمكن المرأة من الولادة في البيت

يمكن للمرأة اليوم أن تلد في البيت في حال:

  • كان الحمل خالياً من أي مضاعفات مثل الضغط أو السكري أو مشيمة منزاحة أو حمل بتوأم.
  • كان حجم الجنين متوسطًا، فعندما يكون حجم الجنين كبيرًا يكون هناك احتمال لحدوث ولادة قيصرية أو تمزق العجان.
  • أن تكون جميع تجارب الحمل والولادة السابقة للمرأة طبيعية وبدون مضاعفات، وتعقيدات.
  • ن تتم الولادة بمساعدة قابلة قانونية مدربة، وبوجود ممرضة، أو شخص آخر من الطاقم الطبي لسلامة الطفل بعد الولادة ومع متابعة من طبيب نسائية وتوليد حتى وإن كانت عن بعد.
  • وجود جهاز مراقبة الجنين، لمراقبة نبض الجنين من وقت لآخر.

الولادة الطبيعية في الماء

أصبحت الولادة في الماء من انواع الولادة التي تفضلها الكثيرات، وهي متوفرة في العديد من مستشفيات الولادة في بعض الدول العربية مثل الإمارات العربية المتحدة. ولها إيجابيات عديدة مما يجعل الكثير من أطباء النسائية والتوليد، والقابلات ينصحون بها. من أهم إيجابيات الولادة في الماء: 

  • تتم الولادة في ماء دافئ بدرجة حرارة 37 درجة مئوية، مما يساعد على استرخاء العضلات وتقليل حدة ألم الولادة.
  • وُجود المرأة في الماء خلال المخاض يقلل من شعورها بالتوتر، وبألم الولادة، عما إذا ما كنت مقيدة بسرير الولادة.
  • تقلل من الضغط على عضلات الظهر، مما يجعل ألم الطلق أقل حدة.
  • زيادة ارتخاء عضلات العجان، مما يقلل احتمال حدوث تمزق أو شق بالعجان.
  • انتقال الطفل من الرحم سيكون أقل إجهادًا حيث سيخرج إلى وسط مشابه للوسط الذي كان متواجدًا فيه خلال الحمل، فيسبح الطفل بمجرد خروجه من قناة الولادة.

شروط يجب توفرها لكي تتمكن المرأة من الولادة في الماء

  • لكي تكون الولادة في الماء آمنة، سواء تمت في البيت، أو في المستشفى، من المهم وجود قابلة مدربة على مثل هذا النوع من الولادات لمتابعة الأم الحامل خلال جميع مراحل الولادة.
  • أن تكون الولادة في الشهر التاسع، فلا يمكن أن تحدث الولادة المبكرة في الماء.
  • ألا يكون الجنين مقعدي، وأن يكون بالوضعية الرأسية.
  • ألا تكون الأم حاملاً بتوأم، فولادة التوأم يجب أن تتم بالمستشفى، وعلى سرير الولادة.
  • ألا يكون قد مر على نزول ماء الرحم 24 ساعة أو أكثر، لعدم المخاطرة وحدوث التهابات.
  • أن تكون حالة الحمل مستقرة، لأنه لا يمكن مراقبة الجنين والأم في الماء.
  • موافقة الأم أن تتم الولادة بدون إبرة الظهر، حيث لا يمكن استخدامها في حالات الولادة في الماء. يمكن استخدام الغاز الضاحك لتسكين ألم الولادة.

الولادة الطبيعية الفيزيولوجية في المستشفى

يمكن للمرأة الحامل بالاتفاق مع طبيبتها، ومن خلال تحديد ما تريد في خطة الولادة، أن تحصل على ولادة طبيعية فيزيولوجية مشابهة للولادة في البيت. بحيث لا يدخل غرفة الولادة إلا قابلة واحدة طيلة فترة الولادة، والطبيبة المتابعة أيضًا، وعدم البقاء مقيدة بالسرير، موصولة بجهاز مراقبة الجنين والخضوع للمراقبة بشكل متقطع، والتمكن من الحركة، واللجوء إلى وسائل تسكين الألم غير الدوائية مثل الجلوس على كرة الولادة، والقيام بتمارين التنفس العميق، والحصول على تدليك لأسفل الظهر. كل ذلك ممكن بالاتفاق مع الطبيبة في حال كانت حالة الحمل طبيعية خالية من أي مضاعفات، ولم تحدث أي مضاعفات خلال الولادة.

الخلاصة

من المهم أن تحصل المرأة على التثقيف اللازم خلال الحمل لكي تدرك خيارات الولادة المختلفة، وأن تستطيع إعداد خطة ولادة مناسبة لها، وأن تكون على دراية بحقوقها خلال الولادة.

dr karen.webp
كارين شهداقابلة قانونية ومدربة دورات ما قبل الولادة

أم شابة وقابلة قانونية حاصلة على إجازة في القبالة من الجامعة اللبنانية. عملت كارين في مستشفى القديس جاورجيوس الجامعي في بيروت لمدة سنتين في قسم العناية الفائقة للأطفال وحديثي الولادة. وانتقلت من بعدها لتلعب دورها كقابلة في نفس المشفى لمدة خمس سنوات. ثم انضمت إلى قسم الولادة في مستشفى دانة الإمارات في بداية عام 2021. كارين شغوفة بمهنتها كقابلة، وتؤمن بأنها عطية من الخالق أن تشهد معجزة حياة تولد من حياة، وتظن أنه لا يوجد أجمل من رؤية هذه المعجزة من خلال عملها. وتؤمن كارين بأن كلاً منا اختير للقيام بدور معين في الحياة، وهي تعتقد أن دورها هو ليس فقط مهنة، بل رسالة تقوم من خلالها بمساعدة الآخرين، وهي ممتنة لهذه النعمة.

مقالات ذات صلة