هل يفيد حمض الفوليك للحمل؟

لإنجاب طفل سليم عليكِ أن تحافظي على صحتك جيدًا، وإحدى أهم الطرق التي يمكن أن تساعدكِ على الحفاظ على صحتك وصحة جنينك، وتمنع حدوث العيوب الخلقية هي الحصول على جرعة كافية من حمض الفوليك. وهو أحد فيتامينات المجموعة ب (فيتامين ب 9) اللازمة للنمو والتطور، حيث يستخدمه الجسم لتكوين خلايا جديدة كخلايا الجلد والشعر والأظافر، وفي المقال الآتي سوف نوضح كل ما يتعلق بحبوب حمض الفوليك للحمل.

بيسان شامية
بيسان شامية
تاريخ النشر:Apr 24th 2024 | تاريخ التعديل :May 10th 2024
حمض الفوليك للحمل

كيف يفيد حمض الفوليك للحمل؟

في الحقيقة، لا يوجد أي دليل يدعم أن حمض الفوليك يساعد على حدوث الحمل، أو يزيد الخصوبة عند المرأة أو الرجل، ولكن يقدم حمض الفوليك فوائد عديدة للحامل والجنين، لذلك يجب على النساء اللواتي يرغبن في الحمل الحصول على حمض الفوليك بشكل يومي قبل الحمل، والاستمرار على ذلك حتى الأسبوع 12 من الحمل.

والآن وبالعودة إلى الحديث عن فوائد حمض الفوليك للحمل، فإن تناول حمض الفوليك قبل وأثناء الحمل يقدم الفوائد الآتية:

1| منع عيوب الأنبوب العصبي عند الجنين (Neural tube defects)

بدون وجود كمية كافية من حمض الفوليك لن ينغلق الأنبوب العصبي للجنين بشكل صحيح، وسوف يصاب بعيوب الأنبوب العصبي، وهي عيوب خلقية تنطوي على عدم اكتمال نمو الدماغ والحبل الشوكي، وهذه أكثرها شيوعًا:

  • السنسنة المشقوقة (Spina bifida): وهي مشكلة تسبب عدم اكتمال الحبل الشوكي والعمود الفقري عند الجنين.
  • انعدام الدماغ (Anencephaly): هو تشوه خلقي مميت، يفتقد فيه الطفل لأجزاء من الجمجمة والدماغ.

ولكن تبين أن الحصول على كمية كافية من حمض الفوليك يحمي الطفل من عيوب الأنبوب العصبي بنسبة 50% على الأقل.

2| الوقاية من مشاكل ومضاعفات صحية أخرى

من فوائد حبوب حمض الفوليك للحمل أيضًا، التقليل من خطر حدوث المشاكل الآتية:

  • الإجهاض.
  • انخفاض وزن الجنين عن الولادة.
  • الولادة المبكرة.
  • ضعف نمو الجنين في الرحم.
  • إصابة الجنين بالشفة أو الحنك المشقوق (Cleft lip and palate).
  • كما يقلل حمض الفوليك من خطر الإصابة بمضاعفات الحمل مثل تسمم الحمل.

3| فوائد أخرى

بالإضافة لما سبق، يقلل حمض الفوليك من خطر إصابة الأم بالآتي:

  • السكتات الدماغية.
  • الأمراض القلبية.
  • بعض أنواع السرطانات.
  • الزهايمر.

ما هي الكمية الموصى بها من حمض الفوليك للحمل؟

يجب على النساء الحوامل، أو اللواتي يرغبن في الحمل الحصول على 400 ميكروغرام على الأقل من حمض الفوليك قبل شهر من الحمل بشكل يومي، وطوال الثلاث الأشهر الأولى من الحمل.

ولكن في بعض الحالات، قد يوصي الطبيب بالحصول على جرعة أعلى قد تصل إلى 5 ملليغرامات، وفيما يأتي توضيح لهذه الحالات:

  • إصابتك أنتِ أو والد الطفل بعيوب الأنبوب العصبي.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بعيوب الأنبوب العصبي.
  • إصابتك بمرض السكري.
  • لديكِ حمل سابق بجنين مصاب بعيب في الأنبوب العصبي.
  • إن كنتِ تتناولين أدوية مضادة للصرع.

كيف يمكن الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك خلال الحمل؟

يمكنك عزيزتي الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك بتناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك من نظام غذائي متنوع، بالإضافة للمكملات الغذائية التي تحتوي عليه. وفيما يأتي قائمة بمصادر حمض الفوليك الطبيعية:

  • حبوب الإفطار المدعمة: يمكن أن يقدم لكِ ¾ كوب من حبوب الإفطار المدعمة 400 ميكروغرام من حمض الفوليك، وهذا يعادل 100% من الكمية اليومية الموصى بها.
  • كبد البقر: تقدم لكِ شريحة بوزن 85 غرامًا من كبد البقر 215 ميكروغرام من حمض الفوليك.
  • السبانخ: يعد السبانخ مصدرًا رائعًا لحمض الفوليك، إذ يقدم نصف كوب منه 115 ميكروغرامًا.
  • العدس: إن نصف كوب من العدس يقدم 179 ميكروغرام من حمض الفوليك.

ولكن يجدر التنبيه بأن تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك قد يكون ليس كافيًا للوصول للمستوى اليومي الموصى به للنساء الحوامل، وهذا ما قد يجعل الطبيب يصف مكملات حمض الفوليك.

متى آخذ حبوب حمض الفوليك في الحمل؟

يمكنك عزيزتي أخذ حبوب حمض الفوليك للحمل مع أو بدون الطعام، ولكن يجب أن تبتلعي القرص كاملاً مع كوب من الماء.

ماذا سيحصل إن تناولتِ الكثير من حمض الفوليك؟

قد تشعرين بالقلق لو تناولتِ جرعة إضافية من حمض الفوليك دون قصد، ولكن لا عليكِ عزيزتي، حيث إن حمض الفوليك من الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء، وهذا يعني أن الكمية الإضافية منه لن يمتصها جسمك، وسوف تخرج بشكل طبيعي مع البول، ولكن تحدثي مع طبيبك إن حصلتِ على جرعات إضافية كبيرة.

ما هي الآثار الجانبية المرتبطة بحبوب حمض الفوليك؟

قد تسبب حبوب حمض الفوليك بعض الآثار الجانبية البسيطة، والتي لا تستدعي القلق، مثل:

  • الشعور بالغثيان.
  • الانتفاخ وتراكم الغازات.
  • فقدان الشهية.
بيسان شامية
بيسان شاميةكاتبة محتوى طبي

بيسان كاتبة محتوى في منصة أمومة، وهي ليست مجرد صيدلانية، بل هي أيضًا أم لطفلة صغيرة وهذا ما يمنحها منظورًا فريدًا وعميقًا في مجال الصحة والأمومة. بدأت بيسان مسيرتها المهنية في عالم الصيدلة، حيث عملت لمدة سنتين في صيدلية، وهناك بدأت تجربتها في فهم الأدوية وتأثيراتها على الجسم البشري. لكن سرعان ما اكتشفت شغفها الحقيقي في كتابة المحتوى الطبي. انتقلت بعد ذلك إلى عالم كتابة ومراجعة المحتوى الطبي والبحث العلمي، حيث اكتسبت خبرة طويلة وثرية في هذا المجال.

تتميز بيسان بقدرتها على المزج بين خبرتها كصيدلانية وتجربتها كأم لتقديم محتوى طبي عالي الجودة وموثوق به لمنصة أمومة. بفضل اندماجها الفريد بين العلم والأمومة، تستطيع بيسان تقديم المعلومات الطبية بطريقة قابلة للفهم والتطبيق العملي، مما يجعلها مصدرًا ثقة لكل أم تبحث عن النصائح والتوجيه في رحلتها الأمومية والصحية.

 

مقالات ذات صلة