نصائح تساعدك على توفير المال

نعاني جميعًا من التبذير في إنفاق أموالنا على العديد من الأشياء غير الضرورية ونفاجأ بضياع أموالنا ورواتبنا في منتصف الشهر، بسبب الإنفاق دون تفكير وشراء كافة الأغراض التي نراها أمامنا دون حدود، ونعد أنفسنا بوضع خطة محكمة كل شهر لعدم تكرار هذا الأمر شهريًا. من المعروف أن وضع ميزانية شهرية هي الخطوة الأولى نحو تحقيق أهدافك القصيرة وطويلة الأجل، وقاعِدَة 50-30-20 هي الركيزة الْأَسَاسِيّة في هذه الخطة. في مقالنا اليوم في أمومة، سنتحدث عن بعض النصائح التي تساعد على توفير المال.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:Feb 5th 2024 | تاريخ التعديل :Mar 10th 2024
خطة ناجحة تساعد على توفير المال

قاعِدَة 50-30-20 في التوفير

تُعد قاعِدَة (50-30-20) أداة فاعلة ومهمة للتخطيط المالي السليم خصوصا لأصحاب الدخل المحدود، ويتم عن طريقها تقسيم الراتب أو الدخل إلى 50% للنفقات الْأَسَاسِيّة، ونسبة 30% للنفقات الْمُتَغَيِّرة والكماليات، و20% للادخار والاستثمار، والحالات الطارِئَة، أو تعجيل سداد الديون.

المصاريف الضّرورية 50%

بمجرد معرفة دخلك، راجع فواتيرك: من فواتير الكهرباء والماء، والاتصالات، وإيجار السكن والنقل، والرعاية الصحية، وغيرها من النفقات الضّرورية. كذلك قم بتقدير المبلغ الذي تنفقه كل شهر على البقالة.

هذه هي نفقاتك الضرورية. اجمع كل هذه النفقات، وإذا كان المبلغ يمثل نصف راتبك أو أقل، فأنت بالفعل على المسار الصحيح لمِيزانِيّة 50-30-20.

أما إذا كان المبلغ أكثر من نصف دخلك، ابحث عن الجوانب التي يمكنك ترشيد الإنفاق فيها. فمثلًا؛ هل تحتاج إلى السيارة عند الذهاب إلى العمل؟ كم ستدفع لركنها؟ هل أنت واعٍ للمِيزانِيّة عند التسوق أم يغلب عليك الشراء الاندفاعي؟

الكماليات 30%

في حال كانت النفقات الْمُتَغَيّرة تستهلك نصف الدخل بعد الضريبة، فقد حان الوقت للنظر في كيفية إنفاق الباقي.

يمكن أن تساعد كشوف الحسابات المصرفية وبطاقات الائتمان على معرفة ما يُنْفَق على وسائل الترفيه والاستمتاع (بما في ذلك اشتراكات القنوات والإنترنت فائق السرعة)، والمطاعم، والسفر، والتسوق.

إذا تبيّن أنّ النّفقات غير الضّرورية تتجاوز النسبة المُخصّصة لها، فمن الأهمية بمكان اختصارها والاستغناء عن بعضها حتى تُضْبَط وفقاً للقاعِدَة مما سيساهم في توفير المال.

سداد الديون والادخار 20 %

تشمل هذه الفئة تخصيص نسبة 20% من الدخل للادخار والاستثمار، والحالات الطارِئَة، أو تعجيل سداد الديون؛ وهي تتطلب بعض الانضباط.

ضعي في الاعتبار أنه عادة ما يكون لبطاقات الائتمان وديون الطلاب أسعار فائدة مرتفعة؛ والتي يمكن أن تكون عائقًا كبيرًا أمام تحقيق أهدافك المالية.

يوصي العديد من الخبراء بتوفير ستة أشهر من النفقات في صندوق طوارئ يسهل الوصول إليه، وعادة ما يكون حساب توفير. ولكن إذا كنت تدخر لأهداف طويلة الأجل مثل التقاعد، فساهم بأكبر قدر ممكن.

 نصائح عامة لأجل توفير المال

  • توقفي عن شراء قهوتك اليومية وقومي باقتناء مج حراري واصنعي قهوتك بالمنزل كل يوم قبل الذهاب للعمل.
  • أعدّي وجبة الإفطار أو الغذاء بالمنزل واصطحبيها معك عوضا عن شراء الطعام من الخارج. سيوفر ذلك الكثير من النقود وسيحافظ على صحتك أيضا.
  • اتبعي مبدأ التدوين لما ترغبين في شرائه حتى إذا ذهبت للتسوق، تكون اختياراتك محددة ولا تتركي نفسك لقرارات الشراء العشوائية.
  • اسألي دومًا عن عروض متاجر الأزياء والسوبر ماركت لشراء احتياجاتك وفقاً لها.
  • توفيراً للبنزين، استغلي صديقتك للوصول إلى العمل في حالة إن كنتن تقطنون في مكان واحد وتسلكون نفس الطريق.
  • إذا كان الأمر ممكناً، استخدمي المواصلات العامة أو المترو في بعض الأيام بدلاً من قيادة السيارة كل يوم.
  • استثمري أموالك في المعدات التي ستوفر عليك الكثير من النقود في المستقبل مثل مكواة البخار، وماكينة إعداد القهوة وهكذا.
  • حاولي دوماً أن تتحكمي في باقات الإنترنت والمكالمات التليفونية الشهرية بجعلها مدفوعة الأجر مقدماً بدلاً من المحاسبة بنظام الفاتورة.
  • تجنبي حمل بطاقة الائتمان مسبقة الدفع معك في كل وقت. أتركها في المنزل ولا تستخدمها إلا في أوقات الضرورة.
  • اشتركي في بطاقات تجميع النقاط التي توفرها معظم المحلات التجارية خاصة من المناطق التي تقبل على الشراء منها كثيراً. يمكنك بعد ذلك استغلال هذه النقاط في شراء حاجاتك.
  • في أعياد الميلاد، يمكنك اللجوء إلى الهدايا الرمزية أو المعنوية أو أعدها بنفسك بالمنزل بدلاً من شراء القطع باهظة الثمن.
  • قللي من معدل ترددك على المطاعم والسينمات في الشهر، ورتبي للخروجات التي لا تتطلب إسراف الكثير من النقود.
  • فكري في التجمع مع أصدقائك في المنزل لقضاء سهرة مختلفة.
  • اشربي الكثير من الماء! الماء عنصر ضروري ليعطيك إحساساً دائماً بالامتلاء فيجنبك إنفاق أموالك على المشروبات الغازية والصودا ومشروبات الطاقة وغيرها كما أنها ستجنبك الكثير من الأمراض في المستقبل.
  • توقفي عن التدخين!
  • تجنبي الذهاب إلى التسوق في الأوقات التي تعاني منها من التوتر أو الحزن! أو بمعنى آخر حاولي تجنب الشراء العاطفي.
  • تجنبي الذهاب كثيرا إلى المولات التجارية.
  • بدلاً من شراء ملابسك دوماً من أشهر ماركات الملابس، ابحثي عن بدائل محلية بجودة عالية واستثمري فيها أموالك.
  • تعلمي عبر الإنترنت طرق وضع المكياج وأفكار جديدة لتسريحات الشعر وأعدي لنفسك مكياجك وشعرك في مناسباتك المختلفة بدلاً من الذهاب لصالونات التجميل.
  • تعلمي طرق عمل ماسكات طبيعية بالمنزل واصنعيها بنفسك بدلاً من دفع الأموال على ماسكات تنظيف البشرة المصنعة.
  • اشتركي في النقابات أو الهيئات العامة المرتبطة بتخصصك المهني للاستفادة من الخدمات التي يقدمونها مثل التأمينات الصحية.
  • تجنبي الاشتراك السنوي للجيم طالماً لست متأكدة من المواظبة على الذهاب إليه.
  • في حالة السفر خارجاً، احرصي على حجز تذكرتك قبل ميعاد السفر بشهر أو اثنين حيث إنه عادة ما تكون التذاكر أرخص مقارنة بأسعارها إذا تم حجزها قبل الميعاد بيوم أو يومين.
  • استخدمي أدوات الاتصال المجانية بدلا من الاتصالات الدولية كلما سنحت لك الفرصة.
  • ابحثي عن شخص أمين وادخري أموالك معه.

ختاماً، فإن توفير المال لا يعني فقط أن نخبئ القرش الأبيض لليوم الأسود، فالقضية لا ترتبط فقط بتوفر المال في حالات الطوارئ والمفاجآت، بل أيضاً يمكن استخدامه من أجل تطوير الذات ورفع مستوى الحياة المعيشي من خلال الاستثمار وبناء مشاريع خاصة وغيرها من الأمور.

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم كورسات ومحتوى عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق بالأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى مصور ومكتوب يغطي مواضيع عديدة تتعلق بصحة المرأة، والحمل، والخصوبة، وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة