ما هو فحص هرمون الحمل؟

هرمون الحمل أو ما يسمى بهرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (HCG)، هو هرمون يتم تصنيعه وإفرازه عن طريق المشيمة، ويستخدم بشكل واسع في فحص الحمل سواء الفحص المنزلي أو فحص الدم المخبري للكشف عن وجود حمل. تعرّفي على كل ما يتعلق في هرمون الحمل خلال هذا المقال في أمومة.

omoomaأمومة
Apr 29th 2023
هرمون الحمل

متى يظهر هرمون الحمل؟

يبدأ إفراز هرمون الحمل بعد تلقيح البويضة، وتحديداً بعد انغراس البويضة في بطانة الرحم حيث تبدأ رحلتها إلى الرحم في اليوم التاسع، وعادة ما يتم طلب تحليل الحمل بعد 14 يوماً من إرجاع الأجنة للتأكد من نجاح الحقن المجهري. إذا كانت النتيجة إيجابية يجب عمل فحص ألتراساوند (سونار) بعد أسبوعين، ولكن بعد التأكد من عدم ارتفاع هرمون الحمل لأسباب أخرى غير الحمل مثل الحمل خارج الرحم في الأنابيب.

أسرار هرمون الحمل

يعد هرمون الحمل ضرورياً لثبات واستمرار الحمل، وذلك لدوره الهام في العمليات التالية خلال مراحل الحمل المختلفة:

  • تحفيز إفراز هرمون البروجيسترون.
  • المساهمة في نمو الرحم وتوسعه مع نمو الجنين.
  • تكوين أوعية دموية جديدة في الرحم.
  • نمو الحبل السري.
  • تمايز الأرومة الغاذية الخلوية.
  • تثبيط الجهاز المناعي للأم لمنعه من مهاجمة خلايا الجنين.
  • نمو وتطور أعضاء الجنين.
  • تمر مستويات هرمون الحمل في الدم بتغييرات كثيرة خلال أشهر الحمل، حيث ترتفع بشكل كبير في الأسابيع 12-14 من الحمل، وتتضاعف في بداية الحمل كل 72 ساعة، حتى تصل إلى قمتها بين الأسابيع 8-11، ثم تبدأ في الهبوط التدريجي.
  • تعطي درجة ارتفاع الهرمون في بدايات الحمل معلومات عن الحمل وعن صحة الجنين، ويختفي الهرمون من الدم بعد الولادة.
  • يعتبر فحص الحمل إيجابياً، أي يوجد حمل إذا كان مستوى هرمون الحمل في الدم أكثر من 25 وحدة/مل.
  • يعتبر فحص الحمل سلبياً، أي لا يوجد حمل إذا كان مستوى هرمون الحمل في الدم أقل من 5 وحدة/مل.
  • تتم إعادة فحص الحمل للتأكد من وجود حمل من عدمه إذا كان مستوى هرمون الحمل في الدم بين 5 - 25 وحدة/مل.
  • يظهر كيس الحمل عبر الألتراساوند عندما تصل مستويات هرمون الحمل إلى 1000-2000 وحدة/ مل.
  • عند الحمل بتوائم أحادية، يكون هرمون الحمل مرتفعاً، كما يتم إفراز الهرمون بمستويات أقل إذا انغرست البويضة في مكان آخر غير الرحم مثل أنابيب فالوب في الحمل خارج الرحم.

ماذا يعني انخفاض مستوى هرمون الحمل؟

يمكن أن يشير انخفاض مستوى هرمون الحمل إلى الآتي

  • سوء تقدير في حساب الحمل: يعتمد احتساب مدة الحمل بناءً على تاريخ آخر دورة شهرية للمرأة، لذا يمكن أن تحدث حسابات خاطئة إذا كانت غير متأكدة من التاريخ، أو كان لديها اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • إجهاض محتمل.
  • انتفاخ البويضة.
  • الحمل خارج الرحم.

من الجدير بالذكر أنه يتوجب عليك إعادة فحص مستوى هرمون الحمل في غضون 48-72 ساعة من النتيجة الأولى لمعرفة إذا تغير مستوى الهرمون.

أسباب انخفاض هرمون الحمل؟

هذه أهم أسباب انخفاض مستوى هرمون الحمل:

  • مشاكل في المسالك البوليّة.
  • زيادة الوزن لدى المرأة.
  • اضطرابات الدورة الشهرية لدى المرأة.
  • قلّة الرغبة الجنسيّة.
  • الاكتئاب وتقلّب المزاج.
  • الأرق.
  • الإصابة بسرطان الثدي.
  • ضعف في الخصوبة وعملية الإباضة.
  • عيوب خلقية في شكل الرحم، مثل: الرحم ذو القرنين.
  • وجود أورام في بطانة الرحم.

خطوات فحص اختبار الحمل؟

يوجد نوعان من فحص الحمل فحص الحمل المنزلي، وفحص الدم لاكتشاف الحمل

اختبار الحمل المنزلي

يمكن الحصول عليه من الصيدلية بدون وصفة طبية، ويجدر الإشارة أن معظمها رخيصة الثمن وسهلة الاستخدام، وتشمل العديد من اختبارات الحمل المنزلي جهازاً صغيراً يوضع عليه عدة قطرات من البول، أو كوب تجميع للبول، وتوجد بعض الخطوات لإجراء اختبار الحمل المنزلي.

يفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي صباحاً عند الاستيقاظ من النوم مباشرة، إذ يحتوي البول على أعلى كمية من هرمون (HCG).

 تقوم المرأة بالتبول في كوب مخصص، ويتم إدخال المقياس في الكوب لمدة 5 -10 ثوان.

بعد بضع دقائق، ستظهر النتائج، ويختلف وقت النتائج وطريقة عرضها بين العلامات التجارية لمجموعة الاختبار المختلفة.

قد يحتوي المقياس منطقة تعرض خط مفرد أو مزدوج، أو موجب وسالب، وتتضمن مجموعة اختبار الحمل إرشادات حول كيفية قراءة النتائج.

إذا أظهرت النتائج أن المرأة ليست حاملاً، تنصح المرأة بإجراء اختبار الحمل المنزلي بعد أيام قليلة، فقد تكون قد أجرت تحليل الحمل المنزلي في وقت مبكر، إذ إن هرمون HCG يزيد تدريجياً خلال فترة الحمل.

إذا أظهرت النتائج أن المرأة حامل، يجب تحديد موعد مع الطبيب، وقد يقوم الطبيب بتأكيد النتائج من خلال الفحص البدني أو فحص الدم.

اختبار الدم

يقوم أخصائي المختبر بسحب عينة دم من المرأة باستخدام إبرة صغيرة، وبعد إدخال الإبرة في الوريد، يتم جمع كمية صغيرة من الدم في أنبوب الاختبار لتحليلها لاحقاً في المختبر باستخدام أجهزة خاصة، ومن الجدير بالذكر أن هذا الفحص لا يأخذ وقتاً أكثر من خمس دقائق، ولن تشعر المرأة خلاله إلا بوخز بسيط عند إدخال الإبرة في الوريد وإخراجها منه.

عزيزتي المرأة، احرصي على العناية بنفسك سواء خلال مرحلة الحمل، أو في أي مرحلة من مراحل حياتك.. فأنتِ مصدر الحياة على وجه كوكب الأرض. 

 

pregnancy-course-cta-ar.webp

 

من احدث الفيديوهات

مقالات ذات صلة

Omooma App
Omooma App