ما حقيقة الجدول الصيني للحمل؟

ذكر أو أنثى؟ هذا هو السؤال الأول الذي يدور في رأس الأم والأب بعد التأكد من ثبوت الحمل، ولعل هذا السؤال أيضاً الذي يطرحه الناس عادة على الأم الحامل عند معرفتهم بحملها. تعد معرفة جنس الجنين من الأمور التي تثير فضول الجميع وخاصة الوالدين حيث يمكنهما بها تخيل الشكل الذي ستكون عليه أسرتهما مستقبلاً، ويمكن السعي لمعرفة نوع الجنين بعدة طرق، وذلك من خلال إجراء الفحوصات الطبية المخبرية الحديثة، ولكن أيضاً يوجد طريقة حسابية أخرى لمعرفة إذا كان الحمل بولد، أو أنه حمل ببنت، وذلك من خلال الجدول الصيني لمعرفة نوع الجنين، ولكن رغم ذلك مازال البعض يتساءل هل جدول الحمل الصيني حقيقة أم خرافة؟ في هذا المقال في أمومة سنكشف لكِ أسرار الجدول الصيني للحمل.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:Apr 9th 2023 | تاريخ التعديل :May 10th 2024
الجدول الصيني للحمل

تاريخ الجدول الصيني للحمل

التقويم الصيني واحد من الموروثات الصينية العظيمة، حيث يقدر عمره بأكثر من 700 عام أول من قام بإنشائه علماء صينيون، للعائلة الإمبراطورية، حيث احتفظت به العائلة المالكة فقط لنفسها، دون عامة الناس، وبعد سنوات انتقل هذا الإرث الثمين إلى البلاد الأجنبية، وقاموا بدراسته تفصيلياً ليصبح واحداً من أهم طرق معرفة جنس المولود القادم.

حتى يومنا هذا، يتم استخدام الجدول الصيني لتحديد جنس المولود بالإضافة لاختبارات منزلية أخرى للتبع علامات الحمل بولد أو علامات الحمل ببنت. وفي الواقع، إن هذا الجدول مجرد طريقة مسلية لتخمين جنس الجنين القادم بغض النظر عن مدى دقته، بالإضافة إلى الطرق الأخرى التي تتبعها بعض الأمهات من حيث الأطعمة التي تشتهيها الحامل أو وضعية البطن خلال الحمل.

ما مدى صحة الجدول الصيني؟

جدول الحمل الصيني هو عبارة عن طريقة حسابية، لتوقع نوع الجنين عن طريق جدول حسابي دقيق، يتم إدخال العمر القمري للأم  فيه، مع الشهر القمري الصيني الذي حملت به، ليظهر بعد ذلك نوع الجنين في الجدول، وقد وصلت نسبة نجاح هذا الجدول، لمعرفة نوع الجنين حتى 90%، وهي نسبة عالية جداً، تجعلنا نتوقف لنفكر ملياً في صحة وحقيقة استخدام هذا الجدول، فبالرغم من عدم وجود أساس علمي طبي للجدول الصيني، إلا أن النسبة المرتفعة لصحة نتائجه تكاد تكون مذهلة.

وبإمكاننا القول أنه يمكننا استخدامه لمعرفة نوع الجنين، بشكل مبدئي كنوع من أنواع إرضاء الفضول المثار حول تحديد نوع الجنين، ولكن مع وضع احتمالية عدم صحة نتائجه للنهاية، حتى إتمام عمل الفحوصات الطبية المتعارف عليها والسابق ذكرها.

طريقة حساب الجدول الصيني الصحيحة

يوجد العديد من الطرق حول كيفية استخدام الجدول الصيني لمعرفة جنس الجنين، منها:

  • لا بد من معرفة العمر القمري للمرأة الحامل، وذلك بإضافة عام واحد إلى العمر الحقيقي للمرأة الحامل، ما عدا مواليد شهر يناير، وحتى 22 فبراير، تضيف المرأة عامين إلى عمرها الحقيقي، لأن مواليد تلك الفترة بحسب السنة الصينية، قد سبقوا بداية السنة الصينية بأيام قليلة.
  • يجب حساب عمر المرأة الحامل بعدد صحيح، فإن كان عمر المرأة الحامل، طبقاً للجدول الصيني 28 عاماً و6 أشهر، يتم تجاهل الشهور الزائدة، ويحسب العمر 28 عاماً كعدد صحيح.
  • إن كانت المرأة الحامل لا تتذكر بدقة اليوم، أو الفترة التي حدث فيها الإخصاب والحمل، فبإمكانها الاعتماد على تذكر آخر موعد للدورة الشهرية، ومن ثم تضيف 14 يوماً، فعلى سبيل المثال إن كان آخر ميعاداً للدورة الشهرية هو شهر أكتوبر، فإن الحمل قد حدث في شهر نوفمبر.
  • وأخيراً، فإن النقطة التي يتقاطع فيها، العمر القمري للمرأة الحامل، مع الفترة التي حدث بها الحمل، تكون هي النتيجة التي يمكن من خلالها التنبؤ بجنس المولود. لذلك من المهم معرفة التقويم القمري بشكل جيد للحصول على نتائج جيدة من هذا التقويم. 
  • لتحديد جنس الجنين باستخدام الجدول الصيني، من الضروري معرفة شهر الحمل وفقًا للتقويم القمري. الشهور في التقويم القمري أقصر من التقويم الميلادي، حيث يتكون كل شهر تقريبًا من 29.5 يوم.

إليك كيف يمكن تحديد الشهر الذي حدث فيه الحمل وفقًا للتقويم القمري:

تحديد تاريخ الإباضة

تحديد تاريخ الإباضة أو آخر دورة شهرية. هذا اليوم يعتبر نقطة البداية للحمل.

استخدم حاسبة على الإنترنت

هناك العديد من المواقع والتطبيقات التي تقدم أدوات لتحويل التواريخ من التقويم الميلادي إلى القمري. قومي بإدخال تاريخ الإباضة أو آخر دورة شهرية للحصول على التاريخ المقابل وفقًا للتقويم القمري.

احتساب الشهور يدويًا

يمكنك أيضًا الرجوع إلى التقويم الصيني والبحث عن اليوم المعني، والشهر القمري المقابل له.

يمكنك استخدام الجدول الصيني للحمل كما هو مبين في هذا الرسم البياني

 

الجدول الصيني للحمل

 

 اعرفي المزيد في مقال هل يمكن معرفة نوع الجنين من تاريخ الحمل؟

هل يمكنني الاعتماد على الجدول الصيني للحمل لتحديد جنس طفلي؟

على الرغم من أن البعض قد يجدون أن الجدول يعطي نتائج صحيحة بالنسبة لهم، فإنه لا يُعتبر دقيقًا علميًا، ولا يجب الاعتماد عليه كأسلوب حقيقي لتحديد جنس الجنين.

ما هي الطرق الأخرى التي يمكن من خلالها تحديد جنس الطفل؟

هناك العديد من الطرق الطبية التي يمكن من خلالها معرفة نوع الجنين بدقة، مثل التصوير بالموجات فوق الصوتية أو اختبارات الحمض النووي خلال الحمل.

في نهاية الأمر، الجدول الصيني هو أداة ترفيهية وتقليدية قد تتسلى عليها الأم في فترة الحمل، ولا يجب الاعتماد عليها كوسيلة علمية لتحديد جنس الجنين.

هناك بعض الأشخاص الذين يتعاملون مع جدول الحمل الصيني للحمل باعتبار أنه أداة للتسلية، ولا يأخذون نتائجه على محمل الجد، ويوجد آخرون يعتبرون أن الأمر جاد للغاية، ويعتمدون عليه في حساب الحمل وتحديد يوم الإخصاب المناسب للحصول على جنين من النوع المطلوب بالنسبة لهم أو لأجل تحديد جنس الجنين الموجود بالفعل، سواء كان للمرة الأولى، أو في الحمل الثاني. 

إن النسبة الطبيعية عند أي سيدة لأجل الحمل بولد هي 55% ولأجل الحمل ببنت هي 45%، وهذا الكلام صحيح في كل أنحاء العالم، وفي كل الأعراق والأجناس، وهو مبني على علم الإحصاء الطبي الدقيق.

وفي النهاية فالأمر كله بيدي الله، وأن اختبار التصوير بالموجات فوق الصوتيّة (Ultrasound)، هو الطريقة الأفضل والأدقّ للكشف عن جنس الجنين. كذلك، يمكن للحامل بعد الأسبوع العاشر من الحمل، إجراء فحص الكروموزوم في الدم.

ومهما كانت النتيجة، استمتعي برحلة أمومتك بكل تفاصيلها.

 

اقرئي أيضًا هل هناك فرق بين علامات الحمل بولد والحمل ببنت؟

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم كورسات ومحتوى عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق بالأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى مصور ومكتوب يغطي مواضيع عديدة تتعلق بصحة المرأة، والحمل، والخصوبة، وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة