كيف تختارين التأمين الصحي في الحمل والولادة؟

لم يكن التأمين الصحي في السابق يأخذ حيزًا كبيرًا من تفكير المرأة سواء، قبل الحمل أو خلاله. حيث كانت تكلفة متابعة الحمل، والولادة في متناول الأغلبية. ولكن الوعي حول أنواع التأمينات الصحية وأنواعها، وتغطيتها له أثر كبير في قراراتك الصحية، لذلك سأشارك في هذا المقال أفكار ستساعدك في اختيار التأمين الصحي الأنسب لك.

dr.nisreen.webp
نسرين نمر
تاريخ النشر:Jan 8th 2023 | تاريخ التعديل :May 10th 2024
 التأمين الصحي

أهمية الوعي عن التأمين الصحي للمرأة

هناك تفاوت كبير في أسعار الولادات لذلك من المهم الدراية بمستشفيات الولادة، والأطباء، والممارسات التي ستتم خلال الولادة، والاطلاع على تكاليف الخطوات جميعهن. وبالتالي مقارنة هذه الأسعار مع سقف تغطية التأمين الصحي.

كما أن التثقيف خلال الحمل عن احتمالية الولادة المبكرة، أو الولادة القيصرية، وغيرها من المضاعفات التي قد تحدث خلال الحمل والولادة يؤثر على وعي الأم عن أنواع التأمينات وتغطيتها لأي من هذه المفاجآت.

كما أن السؤال عن تفاصيل هذه التكاليف المحتملة ومناقشتها مع شركة التأمين سيوفر على الأسرة أي مفاجآت مالية غير متوقعة.

فهم تغطية التأمين

من المهم معرفة الفحوصات، والإجراءات الطبية التي قد تحتاجها الأم خلال الحمل والولادة، بالإضافة إلى الفحوصات والإجراءات التي قد يحتاجها الطفل بعد الولادة. وبالتالي مقارنة هذه القائمة بقائمة تغطية التأمين الصحي، كما من المهم فهم ما إذا كانت هذه الفحوصات، والإجراءات اختيارية، أم إجبارية لمعرفة كيفية مفاوضة شركة التأمين على تغطيتها إن لم تكن البوليصة تغطيها من الأساس. ستزيد هذه الخطوة من وعي الأهل بشكل عام، وستقلل من توترهم، وخوفهم من أي مفاجآت خلال الحمل، والولادة. وعدم الدخول في دوامة اتهام المستشفى، والطاقم الطبي.

هل يغطي تأمين الأم الصحي الطفل المولود؟

عادة ما تغطي التأمينات الصحية للحوامل، الطفل حديث الولادة لمدة ثلاثين يومًا بعد الولادة. حيث يتم تغطية التطعيمات، وزيارات طبيب الأطفال، والختان. ولكن قد لا تغطي جميع أنواع التأمين علاج المشاكل التي قد تستدعي جراحة أو تدخل طبي بعد الولادة. لذلك من المهم معرفة سقف التغطية للمولود والسعي لزيادته تحسبًا لأي طوارئ محتملة.

هل يجب أن يغطي التأمين الصحي كل شيء؟

من المهم معرفة أنه هناك بعض الحالات الطبية النادرة، والتي ليس بالضرورة أن يكون المستشفى قادراً على إجراء الفحوصات المتعلقة بها، فيتم إرسالها إلى مختبرات خارجية، أو أحيانًا إلى مستشفيات أخرى، ففي هذه الحالة لا يغطي التأمين مثل هذه الحالات التي لا تتكرر كثيرًا، ولا يكون لها بند مخصص في بوليصة التأمين. لذلك يجب وجود وعي مالي، وصحي لدى الزوجين والاستعداد لمثل هذه الاحتمالات النادرة، وتقبلها دون إلقاء اللوم على الطواقم الطبية، وشركات التأمين.

 

اقرئي أيضًا كيف تختلف ولادة التوأم عن غيرها؟

 

golden-bundle-gold-cta-ar.webp

dr.nisreen.webp
نسرين نمررفيقة ومدربة ولادة (دولا)

تحمل نسرين شهادة البكالوريوس في التمريض من جامعة الشارقة، ودرجة الماجستير في الصحة العامة من جامعة حمدان الذكية. وهي أيضاً أخصائية رضاعة طبيعية، ومثقفة حمل وولادة، ودولا معتمدة من هيئة أماني في المملكة العربية السعودية. تتمتع نسرين بسنوات من الخبرة في مجال صحة المرأة، والتثقيف الصحي خصوصاً تثقيف الحوامل، ومساعدتهن للاستعداد للولادة. تكرس نسرين كل وقتها لمساندة الأمهات خلال رحلة الأمومة، وتحرص أن تقوم بدورها كرفيقة ولادة على أكمل وجه. فهي حريصة دوماً على أن تكون موجودة خلال ساعات الولادة منذ اللحظات الأولى، وحتى ولادة الطفل. لدى نسرين شغف كبير بمساعدة النساء في مرحلة الولادة والرضاعة الطبيعية، وغيرها من مراحل رحلة الأمومة.

مقالات ذات صلة