هل كريم تضييق المهبل فعّال؟

من الطبيعي أن يمر المهبل ببعض التغيرات بعد الولادة أو مع التقدم في العمر والمرور بمرحلة انقطاع الطمث أو عند فقدان الكثير من الوزن نتيجة للتقلبات الهرمونية أو تلف الأنسجة الذي يحدث خلال هذه الأحداث. ومن أبرز التغيرات التي تحدث، وقد تثير قلق المرأة ارتخاء المهبل وتوسعه، فهل كريم تضييق المهبل فعّال في علاج ارتخاء المهبل؟ تابعي قراءة المقال لتتعرفي إلى الإجابة وتفاصيل أخرى تهمك.

omooma
أمومة
تاريخ النشر:May 13th 2024
فاعلية كريم تضييق المهبل

هل كريم تضييق المهبل فعال حقًا؟

يصبح المهبل أكثر ارتخاءً لأسباب عديدة، ولكن يعد تقلب مستوى هرموني الإستروجين والبروجسترون، وضعف عضلات قاع الحوض اللذين يحدثان أثناء الولادة أو مع التقدم في العمر والمرور بمرحلة انقطاع الطمث هما السببان الأكثر شيوعًا. إن كنتِ تبحثين عن علاج لهذه المشكلة، بالتأكيد قد سمعتِ عن كريمات تضييق المهبل، وترغبين في معرفة مدى فعاليتها في علاج هذه المشكلة، وهذا ما سوف نوضحه لكِ.

عزيزتي، يتم تصنيع منتجات تضييق المهبل التي تباع على شكل كريمات أو جل من مكونات طبيعية لها تأثيرات قابضة على الأنسجة، ولهذا السبب قد يكون استخدامها فعالًا في معالجة ارتخاء المهبل المعتدل أو الخفيف، ولن يفيد في الحالات الشديدة. كما أن النتائج عادةً ما تكون مؤقتة وقصيرة الأجل، فبمجرد أن تتوقفي عن استخدامها سوف تلاحظين ارتخاء المهبل مجددًا.

وفي النهاية، لا يوجد أي دراسات أو أبحاث تدعم استخدام كريم تضييق المهبل لعلاج حالات ارتخاء المهبل، والعديد من العلماء يشعرون بالقلق، ويعتقدون أن أضرار استخدامها يفوق فوائدها، لذلك ننصحكِ بالبحث عن طرق علاجية أخرى أكثر فعالية، وهذا ما سوف نوضحه لكِ في الفقرات القادمة.

حقائق حول منتجات تضييق المهبل من المهم معرفتها

قبل استخدام كريم تضييق المهبل، لا بد عزيزتي من معرفة بعض الحقائق، والتي قد تجعلك تعيدين التفكير في استخدامها:

  • تعمل المكونات القابضة في كريمات تضييق المهبل بشكل أساسي على استخراج الماء من الأنسجة وانكماشها، وبالتالي تجفيف الغشاء المخاطي لجدران المهبل وتقليل إنتاجه للزيوت الطبيعية بشكل مؤقت، وهذا هو ما يجعل المهبل يبدو مشدودًا وضيقًا، ويزيد من شعور المرأة بالاحتكاك والتحفيز. ولكن في الحقيقة، إن هذا الشعور لا ينتج عن تضيّق المهبل، بل ينتج عن جفافه والاحتكاك الذي يحدث بشكل مؤقت بعد استخدام الكريم، ومع مرور الوقت، قد يسبب الاحتكاك تمزقات دقيقة وتلفًا في أنسجة المهبل، وهذا قد يزيد من خطر تعرض المهبل للعدوى والالتهاب، كما قد يزيد من الشعور بالألم.
  • تسبب بعض المواد المستخدمة في كريم تضييق المهبل تورمًا في أنسجة المهبل والشعور بتضيقه، ولكن هذا الشعور مؤقت، وسوف يزول بعد فترة قصيرة.
  • معظم كريمات تضييق المهبل مصنوعة من مكونات طبيعية، مثل: الزنجبيل، أو القرفة، أو الكاكاو، وفركها بالغشاء المخاطي للمهبل سوف يؤثر على التوازن الطبيعي للمهبل. ففي الوضع الطبيعي تكون الأعضاء التناسلية الأنثوية قادرة على الاحتفاظ بمستويات الحموضة المهبلية الصحية من خلال موازنة البكتيريا المفيدة والضارة لمنع الإصابة بالالتهابات، واستخدام هذه المكونات قد يؤثر على هذا التوازن بشكل سلبي.

كيف يمكن تضييق المهبل؟

لحسن الحظ، هناك العديد من الخيارات الأخرى المتاحة، والتي قد تكون أكثر فعالية من كريم تضييق المهبل، ويمكنكِ اختيار الأنسب منها:

1| تمارين كيجل

لتضييق المهبل والمساعدة في دعم أعضاء الحوض ننصحك بممارسة تمارين كيجل، إذ تعد من أكثر الطرق فعالية في تقوية عضلات قاع الحوض وتضييق المهبل وتحسين الإثارة الجنسية وتقليل الألم أثناء ممارسة العلاقة وعلاج سلس البول في غضون عدة أشهر من ممارستها.

ومن أجل ممارسة تمارين كيجل، في البداية عليكِ عزيزتي أن تتعرفي على عضلات قاع الحوض التي تستهدفها تمارين كيجل، وذلك بإدخال الإصبع في المهبل وشد العضلات كما لو كنتِ تحبسين البول ومن ثم تركها. العضلات التي تشعرين أنها تتحرك لأعلى وأسفل هي ذاتها العضلات التي تستهدفها تمارين كيجل. وبعد ذلك قومي بالخطوات الآتية:

  • أفرغي المثانة تمامًا ثم اجلسي، أو استلقي على الأرض.
  • شدي عضلات قاع الحوض بقوة لمدة 3 - 5 ثوان، وتأكدي أنكِ لا تشدي عضلات البطن أو الفخذ أو الأرداف أو الصدر.
  • ارخي العضلات لمدة 3 - 5 ثوان.
  • كرري التمرين 10 مرات.

ننصحك بممارستها 2 - 3 مرات يوميًا (صباحًا وبعد الظهر ومساءً) لإعادة تقوية العضلات بشكل تدريجي، ولكن لا تبالغي في ممارستها، فقد تسبب بعض الأضرار كالإجهاد عند التبول. ومن الضروري التنويه أنكِ سوف تشعرين بالتحسن بعد 4 - 6 أسابيع من ممارستها.

2| الجراحة

إن كنتِ تبحثين عن نتائج دائمة، فالطريقة الوحيدة لهذا الغرض هو الخضوع لعملية رأب المهبل أو تضييق المهبل ((Vaginoplasty، وهي إحدى عمليات المهبل الجراحية التي يقوم خلالها الطبيب بشد عضلات المهبل الممتدة وتضييق القناة المهبلية الناتج عن الشيخوخة أو فقدان الوزن أو الحمل والولادة.

وبالإضافة لشد قناة المهبل وتضييقها لما كانت عليه من قبل، تساعد هذه العملية في زيادة الشعور بالرضا الجنسي، وزيادة الثقة بالنفس، وتقليل حالة سلس البول.

تتطلب هذه العملية خياطة عضلات المهبل معًا، لذلك قد تشتكي العديد من النساء أن المهبل أصبح ضيقاً للغاية بعد الشفاء، ويشعرنّ بألم مستمر، كما يمكن أن تسبب العملية ظهور ندب، والالتهابات بعد الجراحة، والألم أثناء ممارسة العلاقة، وفقدان الدم المفرط.

3| الليزر

من الطرق الحديثة التي ظهرت مؤخرًا لتضييق المهبل استخدام أشعة الليزر التي تعتمد على الحرارة لدعم إنتاج الكولاجين في أنسجة المهبل وشده.

ولكن لا توجد دراسات وأبحاث كافية تدعم استخدام هذا الإجراء لتضييق المهبل، كما يرتبط استخدامه ببعض الآثار الجانبية، ومنها: حروق الأنسجة، وظهور ندب، وآلام الحوض المزمنة.

omooma
أمومةمنصة عربية تقدم كورسات ومحتوى عن كل ما يتعلق الأمومة

أمومة هي المنصة العربية الأولى على شبكة الإنترنت، والتي تقدم دورات تدريبية ودروس أونلاين عن كل ما يتعلق بالأمومة. وتقدم منصة أمومة محتوى مصور ومكتوب يغطي مواضيع عديدة تتعلق بصحة المرأة، والحمل، والخصوبة، وصحة الأطفال والتربية وغيرها من المواضيع التي تهم المرأة. يكتب مقالات منصة أمومة كتاب محتوى طبي بناء على أبحاث مستفيضة، وتنشر المقالات بعد مراجعتها من فريق كبير ومتنوع من أفضل الخبراء في المنطقة لنقدم للمرأة العربية كل ما تحتاج من معرفة ودعم لمساندتها في رحلتها كأم.

مقالات ذات صلة