نصائح الخبراء للعناية في أسنان الرضع

هذه اللآلئ الصغيرة التي تضيء ابتسامة صغيرك، تحتاج للكثير من العناية. متى عليك البدء بتنظيف أسنان طفلك الرضيع؟ وكيف يمكن تنظيف أسنان الرضع؟ متى عليك اصطحاب طفلك لزيارة طبيب الأسنان؟ اطلعي في هذا المقال على أهم نصائح أطباء أسنان الأطفال عن العناية في أسنان الرضع.

أسنان الرضع

 متى يجب البدء بتنظيف أسنان الرضع؟

يعتقد الكثير من الأهل أن عليهم البدء بتنظيف أسنان أطفالهم بعمر السنتين، أو الست سنوات، أو حتى مع ظهور أول سن دائم. وهذا اعتقاد خاطئ، فمن المهم أن يبدأ روتين النظافة الفموية عند الأطفال من قبل ظهور السن الأول. ومن الضروري أن يعتاد الأطفال الرضع على أن تنظف أسنانهم، تماماً كما يعتادون الاستحمام، وتغيير الحفاض. فالفم هو البوابة لجسم طفلك، والمحافظة على نظافته منذ عمر مبكر، ستعمل على إرساء قواعد روتين النظافة الفموية، وستحمي صحة طفلك من البكتيريا، والفيروسات المسببة للأمراض.

 

 

طرق تنظيف أسنان الرضع

– باستخدام فرشاة أسنان مخصصة للرضع

مثل هذه الفرشاة في الصورة، والتي تحتوي على عضاضة أيضاً. تتميز هذه الفرشاة بأن لها رأساً صغيراً، وطري. بحيث يمكنك استخدامها لتنظيف لثة طفلك باستخدام القليل من الماء. يتضمن روتين تنظيف أسنان الأطفال الرضع، استخدام فرشاة الأسنان، والماء لتدليك اللثة بلطف، وتنظيف الوجنتين من الداخل، وتنظيف اللسان. تنظيف لسان الطفل الرضيع مهم جداً، حيث عادة ما يحتوي على بقايا الحليب، والذي إذا ترك بدون تنظيف، سيؤدي إلى نمو البكتيريا، وسيؤدي للتسوس لاحقاً.

المصدر Jordanoralcare

تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون

يبدأ تنظيف أسنان الرضع مع ظهور أول سن في عمر الأربعة أو الستة شهور. حيث يجب تنظيف أسنان الرضيع مرتين كل يوم، مرة صباحاً، ومرة قبل النوم ليلاً. وذلك باستخدام فرشاة الأسنان المخصصة للرضع، مع مقدار حبة بازيلاء من معجون الأسنان، كما هو موضح بالصورة التالية.

تنظيف أسنان الرضع

 

خطوات العناية في أسنان الرضع

– النظافة الفموية

وذلك من خلال تنظيف لثة، وأسنان الطفل، كما هو مذكور سابقاً.

– التغذية

عند البدء بإطعام الطفل الرضيع الذي لديه أسنان، من المهم إعطاؤه أطعمة نيئة، وصلبة، وغير مصنعة وطبيعية بالكامل. حيث أن تدريب الطفل على مضغ مثل هذه الأطعمة جيداً، يساعد في نمو وتطور الأسنان، والفكان بشكل صحي. من الجدير بالذكر أنه ينصح بإطعام الطفل الأطعمة المهروسة المخصصة للرضع قبل ظهور أسنانه الأولى.

– العادات الصحية

من المهم وضع قيود على استخدام الطفل الرضيع للهاية. حيث إنه لا يجب أن يعتمد عليها الطفل ليهدأ، ويجب ألا تستخدم لوقت طويل. من المهم التخلص من اللهايات على عمر السنتين، على الأكثر. فالاستخدام المفرط للهاية يؤدي لحدوث تشوهات في الفكين، ويؤدي لحدوث العضة المفتوحة، وهي عدم تماس الفكين عند إغلاق الفم. وتؤثر العضة المفتوحة على تنفس الطفل، وشكل الأسنان، وحتى الكلام.

كما من الضروري أيضاً ألا ينام الطفل الرضيع بينما رضاعة الحليب في فمه، خصوصاً بعد عمر السنة. فمن المهم تنظيف أسنان الأطفال بعد وجبة العشاء، وعدم تناول الحليب بعدها. وفي حالة استيقظ الطفل بعد عمر السنة ليلاً، حتى لو كان يعتمد على الرضاعة الطبيعية، يجب إعطاؤه الماء فقط، وعدم تقديم الحليب. فالرضاعة الليلية تسبب حالة شائعة جداً، وهي تسوس أسنان الأطفال المبكر.

ومن المهم أيضاً تجن استهلاك الطفل للأطعمة الغنية بالسكريات، وتعويد الطفل على حلاوة الفاكهة. ومن المهم تقديم الفاكهة بدلاً من عصائر الفاكهة التي تحتوي على كميات أكبر من السكر. حيث أن الأطعمة الغنية بالسكر لها تأثير سلبي على صحة الأطفال بشكل عام، وهي أحد الأسباب الرئيسية لسمنة الأطفال. بالإضافة إلى تأثيرها السلبي على مدى تركيز الأطفال.

موعد زيارة طبيب أسنان الأطفال

من المهم أن تصطحب الأم طفلها الرضيع إلى طبيب أسنان الأطفال قبل عيد ميلاده الأول. والهدف الأساسي من هذه الزيارة هي إرساء ما يعرف ب Dental home وهو مكان آمن يبني فيه الطفل علاقة إيجابية مع طبي الأسنان، ويعتاد على العيادة، ويتطلع لزيارتها. نعطي خلال هذه الزيارة نصائح ومعلومات للأهل حول الصحة الفموية، والسنية لأطفالهم، ونفحص فم وأسنان الطفل. فهي زيارة وقائية وليست علاجية.

 

 

تصفحي أيضاً كل ما تحتاجين معرفته عن تسنين الرضع

طبيبة أسنان أطفال