تغذية الحامل والمرضع في رمضان

في حال اختارت الحامل أو المرضع الصيام في شهر رمضان، وذلك بعد استشارة طبيبها للتأكد من عدم تأثير الصيام على صحتها، أو صحة جنينها. وفي حل المرضع بعد مراجعة الطبيب واستشارية الرضاعة الطبيعية، من المهم أن تكون تغذية الحامل والمرضع صحية خلال شهر رمضان. في هذا المقال بعض النصائح عن التغذية المناسبة للحوامل والمرضعات في رمضان.

تغذية الحامل

تغذية الحامل خلال وجبة الإفطار والسحور عند الصيام في رمضان

– في حال صيام الحامل من المهم الحرص أولا على شرب الماء بكمية كافية يوميا والتركيز على طبق الحساء المحضرة على نحو صحي. ويمكن أن يضاف لها الشوفان الضروري لضبط سكر الدم وتجنب الإمساك الذي يكثر عند الحامل. بالإضافة إلى طبق السلطة الذي يجب أن يحتوي على كل أنواع وألوان الخضار الموسمية، والتي يجب أن تتبل بطريقة صحية، ويمكن أن يضاف لها بذور الشيا لزيادة الفائدة وإغناء الطبق بالألياف الغذائية والمعادن الضرورية وأوميغا 3.

– ومن الهم أيضاً كذلك إدخال اللبن الزبادي، وذلك لأنه مصدر غذائي مهم كمصدر للكالسيوم، والبروتين، والبكتيريا النافعة. مع التركيز على وجود مصدر آخر للبروتين في وجبتي الإفطار والسحور.

– وأهم نصيحة في حال صيام الحامل هي أن تتناول وجبات صغيرة متعددة، وأن تتجنب تناول وجبات كبيرة.  مع ضرورة تجنب الأطعمة المقلية والوجبات الدسمة لتجنب مشاكل الهضم.

– كذلك من المهم إدخال سناك صحي من الفواكه والمكسرات. ويمكن للحامل تناول الحلويات المحضرة بطريقة صحية، كالمهلبية، والأرز بالحليب كمصدر جيد للكالسيوم.

– مع ضرورة تجنب العصائر والمشروبات الغازية والعصائر الرمضانية، واستبدالها بالماء واللبن الرائب.

– كذلك من المهم التقليل من تناول الكافيين لفنجان أو فنجانين من القهوة والشاي وتقليل إضافة السكر إليهما قدر الإمكان.

 

 

أطعمة على الحامل تفاديها

– الطعام النيء كالبيض النيء، والمايونيز، والسوشي.

– المعلبات.

– الجبنة الطرية غير المبسترة.

– الإفراط بالقهوة والشاي.

– الكبدة أو “السودة”.

– سمك التونة والأسماك التي تحتوي على الزئبق.

– القرفة.

– الخضار غير المغسولة جيداً.

– المحليات الصناعية.

– كما يحذر بعض أطباء النسائية من الإفراط في تناول التمر، والرطب للوقاية من حدوث تقلصات مبكرة في الرحم.

الأطعمة التي يجب على المرضعة تناولها خلال الصيام والأطعمة التي عليها تفاديها

بالنسبة للأطعمة التي يجب تجنبها هي نفس الأطعمة التي يجب تجنبها خلال الحمل.

في حال صيام المرضع

– يجب التركيز على شرب الماء بكمية كافية، 8-12 كوباً يومياً. بالإضافة بكوب ماء قبل وبعد كل رضعة.

– من المفيد إدخال الأفوكادو للنظام الغذائي اليومي في السلطة أو على السحور مع البيض.

– التركيز على تناول الخضار والفواكه الطازجة.

– من الضروري الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم كالحليب، واللبن الزبادي، والجبنة البيضاء واللوز، والخس، والتين الطازج، والمجفف.

– من المهم أن تتناول المرضعة وجبات صغيرة متعددة ومتنوعة بدءًا من الإفطار وخلال السحور لتزود جسمها بالعناصر الغذائية الضرورية والتي تحتاجها لتعوض خسارتها خلال الرضاعة.

– كما أنصح بتناول موزة يوميا كمصدر جيد للمغنيزيوم الذي تحتاجه المرضع والذي تفقده خلال الرضاعة.

نصائح غذائية لتسهيل صيام الحامل والمرضع

– الحرص على تناول وجبتي الإفطار والسحور.

– شرب الماء بكمية كافية.

– الحرص على النوم ساعات كافية يوميا.

– تجنب الإفراط بالمنبهات.

– تجنب العصائر، والمشروبات الغازية، والمشروبات الرمضانية.

– من المهم تحضير طعام الإفطار والسحور بطرق طبخ صحية وبدون إضافة الدهن، والسمنة، والتخفيف من إضافة الملح للطعام.

– الحرص على اتباع إرشادات الطبيب المختص وعلى تناول المكملات الغذائية الموصوفة لها من قبل طبيبها.

 

 

اقرئي أيضًا ما هي الأطعمة الممنوعة للحامل؟

أخصائية تغذية علاجية