9 من أفكار تجهيز حفل استقبال المولود الجديد

حفل استقبال المولود الجديد من أجمل الحفلات المرتبطة بولادة الطفل. فهي فرصة لتجمع الأهل والأصدقاء ومشاركة الأهل فرحتهم بالمولود الجديد. تعرفي معنا على أفكار تجهيز حفل استقبال المولود. وعلى موعد حفل استقبال المولود الجديد، وأهم التجهيزات اللازمة ليكون الحفل جميلاً.

 أهمية حفل استقبال المولود الجديد

-مشاركة الفرحة

تماماً كما يقال أن تربية الطفل تحتاج إلى قرية، فإن استقبال المولود الجديد يحتاج الاحتفال الجماعي. حفلات استقبال المواليد فرصة جميلة   لتواجد العائلة والأصدقاء مع الأم والأب لمشاركتهم الفرحة بهذا الحدث المهم في حياتهما. وهي فرصة للتواصل الاجتماعي، والتأكيد على روابط الأسرة، وتقوية علاقات الصداقة. فالمشاركة ميزة أساسية في العلاقات الإنسانية، ومشاركة الفرحة هي من أعلى درجات هذه الميزة.

-راحة الأم

يحضر أغلب معارف الأم، والأب إلى مثل هذه الحفلات. مما يجعلها فرصة ذهبية لتقليص عدد الزيارات بعد الولادة، حينما تكون الأم متعبة، وعندما يحتاج المولود الجديد للنوم والراحة. فوجود أغلب الأشخاص الذي سيهنئون بولادة الطفل مرة واحدة وفي مكان واحد، من أحد الطرق التي ستوفر للأم الراحة والهدوء اللازمين لها بعد الولادة.

 

-تنظيم مستلزمات المولود الجديد

عادة ما يجلب المدعوون لهذه الحفلات هدايا للمولود الجديد، وللأم أيضاً. لذلك تعد هذه فرصة ممتازة للحصول على هذه المستلزمات، وتحديد ما الذي يتوجب على الأهل شراؤه. ومن الطرق التي تسهل على الأهل، وعلى المدعوين أيضاً هي وضع قائمة هدايا. عادة ما تضع الأم في هذه القائمة كل ما تحتاجه من مستلزمات لها ولمولودها. وتحتوي القائمة على أساسيات المواليد المختلفة، وبأسعار متباينة أيضاً، مما يتيح لكل ضيف اختيار الهدية المناسبة. بعد الحفل وبعد الحصول على الهدايا، سواء كانت من ضمن القائمة أو خارجها، ستدرك الأم ما هي الأساسيات المتبقية، والتي يتوجب عليها شراؤها. فهذه الخطوة أساسية ومهمة في تقليل مهام الأم الجديدة، وهي تسهل على الضيوف أيضاً اختيار الهدية.

موعد حفل استقبال  المولود

يمكن أن يكون الحفل قبل ولادة الطفل وهو ما يعرف باسم Baby Shower. وعادة ما يكون خلال الثلث الأخير من الحمل، ففي هذه المرحلة يكون جنس المولود معروفاً، مما يسهل اختيار ألوان ديكورات الحفل. وتكون الأم مرتاحة أكثر، حيث تكون أعراض الحمل المزعجة قد تراجعت قليلاً. وتجري العادة على أن تنظم إحدى صديقات الأم هذه الحفلة. كما يمكن لأختها أو أمها أو حماتها تنظيمها، ودعوة الصديقات والقريبات وزميلات العمل. يمكن لهذه الحفلة أن تكون مفاجئة، أو بالترتيب المسبق مع الأم الحامل.

وفي الكثير من البلدان يكون حفل استقبل المولود الجديد بعد ولادة الطفل بحوالي شهر تقريباً. لإعطاء الأم فترة كافية للتعافي من الولادة، وحتى يكون نوم المولود انتظم قليلاً. ويمكن للحفل أن يكون في بيت الأسرة بحيث يكون الطفل مرتاحاً في مهده. أو أن تكون في بيت أهل الأم أو أهل الأب. وتقدم بعض المشروبات التقليدية مثل القرفة (الدارسين، أو الأينر) مع المكسرات. وفي بعض بلدان بلاد الشام تقدم الكراوية مع المكسرات. وهي طبق من الحلويات مصنوع من الأرز المطحون، الذي يحضر مثل المهلبية مع القرفة، والكراوية المطحونة والسكر، ويزين بالمكسرات.

وتجري العادة بتقديم توزيعات المواليد المختلفة في مثل هذه الحفلات. وعادة ما تكون مرتبطة بجنس المولود. فيكون لون توزيعات المواليد الذكور أزرق. بينما تكون توزيعات المواليد الإناث وردية.

تجهيزات حفلات استقبال المواليد

1-قائمة المدعوين

من المهم تحديد ما إذا كان الحفل يشمل على الأقارب فقط، أم الصديقات فقط، ام زميلات العمل فقط. أم أنه سيكون حفل كبير ويدعى إليه الجميع. من الضروري كتابة القائمة ومراجعتها عدة مرات قبل إرسال الدعوات لضمان عدم نسيان أي شخص مهم. ومن أساسيات نجاح الحفل هي إرسال الدعوات بل وقت كافٍ لكي يتسنى لجميع الضيوف تعديل برامجهم ليتمكنوا من الحضور.

2-مكان الحفل

بعد تحديد عدد المدعوين، من المهم اختيار مكان مناسب ليتسع لعدد المدعوين. وتحديد ما إذا الحفل سيكون في بيت الأم، أو إحدى الصديقات أو الأقارب، أو في قاعة احتفالات، أو مطعم أو فندق. من المهم أن يكون المكان قريب على أغلب الضيوف، ومريح للأم الحامل، أو التي وضعت مؤخراً. ومن المهم أن يتمتع المكان بخصوصية كبيرة لضمان راحة المدعوات، والأم الجديدة التي قد تحتاج لإرضاع مولودها خلال الحفل.

3-سجل الهدايا

ينصح بإعداد سجل الهدايا مبكراً منذ منتصف فترة الحمل. لتعرف الأم ما الذي تحتاجه هي ومولودها الجديد من مستلزمات. وإبلاغ المدعوين بهذه القائمة ووضع اقتراحات للأماكن والمواقع التي يمكنهم شراء الهدايا منها. بذلك ستضمن الأم أن تحصل على النوعية التي تفضل، وسيسهل ذلك كثيراً على الضيوف، وسيوفر عليهم الكثير من الوقت والمجهود.

4-الضيافة

من المهم تجهيز قائمة الأطعمة والمشروبات التي ستقدم خلال الحفل، وإعدادها بوقت مسبق. وتحديد ما إذا سيتم تقديم وجبة مثل فطور أو غداء، وذلك بحسب موعد وتوقيت الحفل، أو أنه سيتم تقديم الحلويات والسناكات فقط. والاتفاق مع مصدر لتوفير هذه الأطعمة وتوصيلها لمكان الحفل قبل الموعد لتجهيز كل شيء قبل وصول الضيوف.

5-الزينة

يجب تزيين المكان، واختيار الزينة المناسبة لجنس المولود، أو أي ثيم تفضله الأم والأسرة بوقت سابق. من الجميل أن تتوافق زينة المكان وديكورات الحفل، مع الأطباق والأكواب، والتوزيعات، وغيرها من مكونات الحفل.

6-التوزيعات

توزيعات المواليد الجدد، هي جوهر حفل استقبال المولود الجديد. فهي طريقة لشكر الضيوف على حضورهم، وعلى الهدايا التي جلبوها. وهي أيضاً ذكرى مميزة لهذا الحدث المهم ليتذكره الجميع بشكل مرح وسعيد.

7-نشاطات الحفل

جرب العادة على لعب ألعاب جماعية مسلية لها علاقة بالمواليد والحمل والأمومة. وهي ما يضفي على حفل استقبال المولود جواً إضافياً من السعادة والمرح والمشاركة. لذلك ينصح بتجهيز عدة خيارات من الألعاب ليلعبها الضيوف للمزيد من التفاعل والتسلية.

8-التصوير

صور هذا الحفل ستبقى ذكرى جميلة للأم ولكل من حضر. وفيما بعد ستكون ذكرى جميلة لتتشاركها الأم مع الطفل فيعرف كم الحب والسعادة الذي استقبل بهما عندما ولد. لذلك من المهم الترتيب مع مصورة محترفة لتصوير هذه اللحظات الجميلة وتوثيقها ومشاركتها.

9-سجل الزوار

من الجمل أن يترك الحضور كلمات لطيفة وتمنيات صادقة للأهل وللأسرة بهذه المناسبة السعيدة. فعندما تراجع الأم هذا السجل ستدرك كم هي محاطة بأشخاص يهتمون لأمرها وأمر أسرتها، وهو ما سيدخل السعادة والسرور على قلبها.

 

اقرئي أيضاً ما هي الأمومة؟

اذهبي إلى التطبيق