أفكار لأجل موازنة العمل والعناية بالرضيع

في الماضي، بعد الولادة كان هناك العديد من النساء الذين يتركون عملهم ويتفرغون لتربية أطفالهم بعد الولادة مباشرة. لكن في يومنا هذا تغير الحال، وتستمر الأمهات في عملها بعد الحصول على إجازة الولادة الخاصة بها ومحاولة النجاح في مسارها الوظيفي بجانب أيضًا العناية بمولودها، بالتأكيد الأمر تغير كثيرًا عن السابق حيث أصبحت العديد من الشركات وأصحاب الأعمال يهتمون بموظفيهم من الأمهات وتوفير كل سبل الراحة لتتمكن من العناية بصغيرها ومباشرة أعمالها بكل سهولة. على الرغم من كل تلك التسهيلات، الأمور قد تصبح صعبة في بعض الأوقات وبحاجة لمزيد من المساعدة، وفي أمومة سنشاركك بالمزيد من الأفكار لموازنة العمل والعناية بالرضيع، وكوني دائمًا على علم إنه لا يمكنك فعل كل الأشياء بدقة بنسبة 100%، كوني دائمًا متصالحة مع الأخطاء التي قد تحدث.

العمل

أفكار لموازنة العمل والعناية بالرضيع

– قائمة الأولويات هي الأساس

مع العودة للعمل كوني حريصة دائمًا على ترتيب وقتك، ووضع قائمة لأولوياتك في الحياة. مع الوقت ستصبحين قادرة على التفرقة بين الأشياء الأكثر والأقل أهمية، وأي الأمور التي يجب منحها المزيد من الوقت مثل العمل أو العناية بطفلك. قد تحتاجين إلى التضحية ببعض الأمور الشخصية أو النزهات مع أصدقائك مثلًا لقضاء مزيد من الوقت مع طفلك.

 

New call-to-action

{“useNewLoader”:”true”,”region”:”eu1″});

– لا داعي لوعود كثيرة
عندما يتعلق الأمر بالعمل والعناية برضيعك، لا داعي للوعود الكبيرة والضخمة، الأمور قد تخرج عن السيطرة في بعض الأحيان، وقد يستهلك صغيرك جزء من أوقات العمل إذا كنتِ تعملين بالمنزل مثلًا، لذا كوني على دراية بقدراتك دون أن تظهري دائمًا بمظهر المرأة الخارقة التي يمكنها فعل كل المهام بكل دقة دون أخطاء، اتركي مساحة للخطأ حتى تكوني قادرة على التعامل يوميًا مع مهامك كأم عاملة.

– تحدثي مع رئيسك بالعمل

لموازنة العمل مع العناية برضيعك، يفضل دائمًا التحدث مع مديرك المباشر في هذا الأمر لبحث السبل المتاحة لراحتك، مثل العمل من المنزل في أيام معينة خلال الأسبوع، أو إذا كان يمكنك اصطحاب طفلك وتوفير الشركة لغرفة خاصة للأطفال، هذه الغرفة قد تكون مفيدة لباقي الأمهات العاملات أيضًا حيث يمكنهن اصطحاب أطفالهن أيضًا، من خلال المناقشة مع مديرك في العمل قد تجدين أفكار أكثر لمساعدتك على العناية برضيعك.

– خطة كل يوم

قد يبدو الأمر مملًا عندما تتعلق حياتك بالروتين، لكن الروتين هو ما سينقذك يوميًا لإدارة يومك بشكل مناسب. حافظي دائمًا على وضع قائمة يومية لمهامك في اليوم التالي قبل الذهاب للنوم. هذه القائمة يجب وضع فيها أبسط المهام اليومية مثل طعام اليوم، مهام العمل وإذا كان هناك مهام منزلية معينة مثل الغسيل، بعد وضع هذه القائمة ستتمكنين إدارة يومك بكل سهولة، وسيكون من السهل التحكم في وقت يومك من خلال تحديد أوقات محددة لكل مهمة من خطتك.

– اعتني بنفسك

الأمر هنا لا يقتصر فقط على الذهاب لصالون التجميل أو مثل تلك الأمور، الأمر متعلق أكثر بصحتك الجسدية والنفسية، خصصي دائمًا جزء من أسبوعك لقضاء وقت لوحدك لكِ أنت فقط، ويمكن لزوجك العناية بصغيرك، واستمري أيضًا في ممارسة هواياتك المفضلة لتحفيزك وتجديد طاقتك.

– المساعدة لن تضرك

في بداية رحلة للأمومة، دائمًا ما ترغب الأم في فعل كل شيء لوحدها لأنها تعتقد إنه يمكنها ذلك، مجتمع الأمهات يقول لكِ العكس. ليس هناك داع للمزيد من الضغط والجهد الزائد، اطلبي المساعدة دائمًا سواء من زوجك أو من عائلتك أو من اصدقائك، لن يعيبك هذا أبدًا، على العكس سيكون هناك المزيد من الراحة لكِ مقابل أداء مهامك الأخرى بكل سهولة.

أخيرًا أنت أم عظيمة ولستِ امرأة خارقة، وهناك فارق كبير بين الاثنين. تعلمي دائمًا التعامل مع كل تلك المهام بصبر وروية دون وضع نفسك تحت المزيد من الضغوطات والقلق، الأمور دائمًا ستتحسن.

 

New call-to-action

اقرئي أيضًا الرضاعة الطبيعية والعودة إلى العمل: ما لم تعرفيه من قبل

أفضل تطبيق عربي لصحة المرأة، والأمومة، والأفكار الحياتية

نود أن تحصلي على الدعم، والتواصل الذي تحتاجين من خبرائنا في كل المواضيع التي تهمك. نضع بين يديك بودكاست عن حكايات الأمهات، و دوراتنا التدريبة، ومقالات الخبراء، وغيرها من الخدمات لنسهل عليك رحلة الأمومة.

حملي التطبيق مجاناً
اذهبي إلى التطبيق