ما هي أغرب خرافات الحمل؟ وما الحقيقة وراءها؟

مع إعلان الخبر لعائلتك وأصدقائك، أو عندما تبوحين بتخطيطك للحمل وبدء أسرتك الصغيرة، تبدأ النصائح المختلفة تنهال عليكِ. العديد من النصائح والممارسات الغريبة المختلفة التي جربها الأقرباء والأصدقاء للحمل بصبي أو الحمل ببنت أو الحمل بتوأم أو لضمان الحمل في الأساس. لكن لنتكلم بجدية هناك العديد من الخرافات المنتشرة فعلًا حول الحمل، لكننا سنساعدك على معرفة حقيقة هذه الخرافات وأن ليس لها اي أدلة علمية على صحتها، تهدف منصة أمومة دائمًا لتوعية الأمهات في رحلتهم وتثقيفهم دائمًا بالنصائح الصحيحة والموثوقة لحمل أسهل.

الحمل

أغرب خرافات الحمل وما الحقيقة وراءها  

إذا كنتِ حامل بالفعل، تبدأ نصائح جديدة وخرافات عديدة حول حجم بطنك ونوع الجنين، وما يجب فعله حتى يكون طفلك وسيمًا، أو ما يجب تجنبه من أطعمة حتى لا تضر صحة طفلك، وهناك من يعتقد إذا تناولتِ طعام معين قد يتغير لون جلد طفلك. إليك أغرب الخرافات وحقيقتها: 

تسمع الحامل الكثير من النصائح والأقاويل عن حملها وعن جنينها. اعرفي حقيقة خرافات الحمل لحمل أسهل.

– أنت الآن تأكلين لشخصين وليس لشخص واحد

بسبب هذه الخرافة، تبدأ بعض النساء بمجرد معرفة خبر الحمل بأكل كميات كبيرة من الطعام، ظنًا أن ذلك يساعد في نمو الجنين وتعزيز صحته. لكن المفاجأة أن كل هذه السعرات الحرارية ستؤدي فقط إلى زيادة وزن الحامل ولن يتأثر الجنين بالشكل المطلوب.

 بالاستناد إلى مؤشر كتلة الجسم ينصح الأطباء ألا يزيد وزن الحامل عن معدل 10 إلى 12 كيلو جرام إذا كان وزنك طبيعيًا، أما إذا كان وزنك زائدًا معدل الزيادة هو من 6 حتى 8 كيلو جرام وإذا كانت الحامل تعاني من نقص الوزن معدل الزيادة يكون من 10 إلى 15 كيلو جرام، لأن السمنة المفرطة خلال الحمل قد تصيب الأم بارتفاع ضغط الدم أو السكري أو تقلل فرص الولادة الطبيعية.

 

New call-to-action

– جمال الأم

الأسطورة دائمًا تقول إنه إذا كان جمال الأم بدأ في الخفوت خلال الحمل، هذا يعني أن المولودة المنتظرة بنت، وتسرق جمالها. لكن إذا تألقت الأم خلال الحمل وتوهجت أكثر، هذا يعني أن المولود صبي.

الحقيقة أن جمال الأم ليس له أية علاقة بالمولود، مع أعراض الحمل المختلفة مثل انتفاخ البطن والغثيان الصباحي المستمر والإرهاق العام وبثور الوجه نتيجة تغير الهرمونات كل ذلك يؤثر على جمال الأم وليس جنس المولود.

– نوع الجنين من معدل ضربات القلب وشكل البطن

الخرافة تقول إن معدل ضربات القلب المرتفع وارتفاع البطن يعني الحمل بفتاة ومعدل نبضات القلب المنخفض وانخفاض البطن هو الحمل بصبي، لكن في الواقع معدل ضربات القلب الطبيعي للحامل هو من 120 – 160 وشكل البطن ليس له أية علاقة، لذا ننصح النساء الحوامل عند الشعور بعدم انضباط نبضات القلب بالتوجه للطبيب وليس تخمين جنس المولود.

– الجنس يضر الجنين

واحدة من أكثر الأساطير والخرافات انتشارًا، حيث أن الجنس يسبب ضرر للطفل وغير مريح للأم. العكس هو الصحيح، يشجع الأطباء الممارسات الحميمية خلال الحمل لتقوية عضلات الحوض وتزيد أيضًا مشاعر الأم الإيجابية.

– حرقة المعدة وشعر المولود

واحدة من الخرافات الشائعة أن سبب حموضة المعدة لدى الحوامل هو شعر الطفل، وكلما ازدادت الحموضة هذا يعني كثافة شعر الطفل، لكن الواقع أن حرقة المعدة تحدث بسبب كبر حجم البطن الذي يؤثر على عملية الهضم، ويمكنك استخدام أدوية للحموضة بعد استشارة طبيبك.

– شعر الأم

الخرافة تقول إن قص شعر الأم قد يصيب الجنين بمشاكل في بصره، لكن لا يوجد أي رابط منطقي لهذه الشائعة، لكن يُنصح فقط بعدم صبغ الشعر خلال الأشهر الأولى من الحمل بسبب المواد الكيميائية الموجودة داخل الصبغات.

– البهارات والبصر

واحدة من الخرافات الأخرى هو تأثير البهارات على بصر الطفل وخاصةً الحارة التي قد تصيبه بالعمى أو قد تؤدي للإجهاض، لكن ليس هناك أي رابط علمي ومنطقي لهذه الخرافة، البهارات فقط قد تزيد من الحموضة، لذا يجب التخفيف منها في كل الأحوال.

أخيرًا، نتيجة لعدم الوعي الكافي قديمًا هناك خرافات وعادات مستمرة ليومنا هذا ليس لها أي أساس من الصحة، لذا قبل التخمين أو التجربة، عليكِ دائمًا استشارة طبيبك الخاص.

New call-to-action

أفضل تطبيق عربي لصحة المرأة، والأمومة، والأفكار الحياتية

نود أن تحصلي على الدعم، والتواصل الذي تحتاجين من خبرائنا في كل المواضيع التي تهمك. نضع بين يديك بودكاست عن حكايات الأمهات، و دوراتنا التدريبة، ومقالات الخبراء، وغيرها من الخدمات لنسهل عليك رحلة الأمومة.

حملي التطبيق مجاناً
اذهبي إلى التطبيق