ما هي أبرز علامات الحمل بولد؟

معرفة جنس الجنين من أكثر الأشياء التي تثير فضول الأم الحامل. لذلك تنتشر الكثير من العلامات بين النساء، ويتناقلنها على أنها تؤكد الحمل بولد. وتتساءل الأم الحامل هل أنا حامل بولد؟ ما هي علامات الحمل بولد؟ وما هي أعراض الحمل بولد برأي الأطباء؟ اعرفي المزيد عن علامات الحمل بذكر في هذا المقال.

علامات الحمل بولد

 أهمية معرفة جنس المولود

عدم الانتظار والاستعجال بالمعرفة من طبائع الإنسان في كل مكان. لذلك تستعجل الأم الحامل لمعرفة جنس جنينها بأسرع وقت ممكن. فتبحث عن أي علامات وأعراض قد تخبرها عن جنس الجنين وذلك لعدة أسباب أهمها:

– شراء مستلزمات المولود الجديد بأسرع وقت ممكن وعيش هذه اللحظات الجميلة.

– تجهيز غرفة الطفل بالألوان المناسبة.

إخبار الأهل والأصدقاء ومشاركتهم هذا الخبر المهم.

 

 

خرافات متداولة على أنها علامات الحمل بولد

تبحث الكثير من الأمهات الحوامل عن أجوبة لأسئلتها العديدة مثل: كيف أعرف جنس الجنين؟ ما علامات الحمل بولد؟ وتسأل صديقاتها من تجاربكم أعراض الحمل بولد؟ فتجد هذه الأجوبة المتداولة:

1- غثيان الصباح

غثيان الصباح في شهور الحمل الأولى، من أعراض الحمل الطبيعية والتي تشعر بها أغلب النساء الحوامل. وتختلف شدة هذه الأعراض، ووجود الغثيان وحدته، من امرأة لأخرى ومن حمل لآخر. ولكن تتداول النساء أن حدة غثيان الصباح قد تكون مرتبطة بجنس الجنين. حيث أن الغثيان الخفيف من علامات الحمل ببنت، والغثيان الشديد من علامات الحمل بولد. ولكن في الواقع لا يوجد أي دليل علمي على ذلك ولم تبين الأبحاث الطبية أي ارتباط بين شدة الغثيان وبين جنس المولود. لذلك إن شعرت الحامل بالكثير من الغثيان خلال الحمل وكان المولود ولد، فهي صدفة لا أكثر.

2- نبضات قلب الجنين

لعلها من أكثر الخرافات المنتشرة عن أعراض الحمل بولد. وتتحمس الأمهات الجدد كثيراً لمعرفة عدد نبضات قلب الجنين في أول زيارة للطبيب. حيث يقال إنه عندما تكون نبضات قلب الجنين أعلى من 140 نبضة بالدقيقة يكون المولود أنثى. وعندما تكون نبضات القلب أقل يكون المولود ذكر. ولكن لا يوجد أي دليل علمي قاطع على اختلاف عدد نبضات قلب الجنين الذكر، والجنين الأنثى خلال الأسابيع الأولى من الحمل.

3- شكل البطن

هذه العلامة هي الأكثر شهرة بين النساء، ويتسابقن ليحزرن حملهن من شكل البطن. فيشاع أنه إذا كان البطن منخفضاً فهذه من أعراض الحمل بولد. أما إذا كان البطن منخفضاً فهذه من علامات الحمل ببنت. وفي الحقيقة اختلاف شكل بطن الحامل يختلف باختلاف شكل الرحم، واختلاف شكل الجسم بالعموم وزيادة الوزن خلال الحمل وغيرها من العوامل غير المرتبطة بجنس الجنين.

4- حجم الثدي

من علامات الحمل بذكر المزعومة هي ازدياد حجم الثدي إلى حد بعيد خلال الحمل. وفي الحقيقة أن ازدياد حجم الثدي من أعراض الحمل الطبيعية، حيث أنها جزء من استعداد الثدي للرضاعة الطبيعية بعد الولادة. ولا يوجد أي سبب يربط بين ازدياد حجم الثديين خلال الحمل وبين جنس الجنين.

5- الوحام

أنت تتوحمين على أطعمة مالحة، إذا أنت حامل بولد، أنت تتوحمين على أطعمة حلوة إذاً أنت حامل ببنت! هذه بعض ما يتردد عما تشتهيه المرأة من طعام في الأشهر الأولى من الحمل أو ما يعرف بالوحام، ومع جنس الجنين. ولكن يؤكد الأطباء أنه لا يوجد أي علاقة بين أعراض الوحام وجنس الجنين.

أعراض الحمل بولد علمياً

الطرق العلمية المؤكدة لمعرفة جنس الجنين هي:

1- فحص الحمض النووي

ويمكن إجراء فحص الدم الذي يكشف جنس الجنين منذ الأسبوع التاسع للحمل. عادة ما يجرى هذا الفحص للتأكد ما إذا كان الجنين مصاباً بمتلازمة داون، أو غيرها من الأمراض. ولا يكون الكشف عن جنس الجنين هو الهدف الرئيسي من إجراء هذا الفحص، لذلك لا تغطيه شركات التأمين عادة.

2- التصوير بالأمواج فوق الصوتية (ألترا ساوند)

وهي الطريقة التي تعتمد عليها أغلب الأمهات حول العالم. وتعتبر الطريقة الأسهل، حيث يمكن إجراء هذا الفحص ما بين الأسبوع الثامن عشر والعشرين من الحمل. في أغلب الحالات يمكن معرفة جنس الجنين من خلال هذا الفحص، ولكن إذا كانت وضعية الطفل خلال الفحص لا تسمح برؤية الأعضاء التناسلية، فلا يمكن معرفة جنس الجنين. ولكن يمكن المعرفة في فحص لاحق.

 

تعرفي على أبرز علامات الحمل ببنت